موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل عملية قسطرة القلب خطيرة

Is cardiac catheterization dangerous

هل عملية قسطرة القلب خطيرة، وما الذي يستدعي إجراء تلك العملية؟ لنتابع معًا مقال اليوم الذي سنتعرف فيه سويًا على عملية قسطرة القلب، وما يتعلق بها من تفاصيل. حيث أصبحت هذه العملية موضع تساؤل للعديد من الأشخاص بعد أن تزايد استخدامها يومًا بعد يوم لما لها من فوائد. كما أن قسطرة القلب ضرورية في كثير من الحالات حيث يمكن أن تنقذ حياة شخص. ومع ذلك يوجد الكثير من المخاوف حول القسطرة القلبية، وما يمكن أن تسببه من أضرار. فهل القسطرة القلبية آمنة أم خطيرة.

ما هي عملية قسطرة القلب

عملية قسطرة القلب أو ما يسمى القسطرة القلبية، هي إجراء طبي يتم من خلاله تقييم عمل ووظيفة القلب. كما يمكن هذا الإجراء من تشخيص أمراض القلب. وغالبًا ما تتم القسطرة القلبية تحت التخدير العام، وذلك بحسب ما يقرره أخصائي التخدير الذي يكون على دراية بوضع المريض الصحي وحالته. ويقوم أطباء القلبية أثناء عملية قسطرة القلب بإدخال أنبوب في وعاء دموي وغالبًا ما يتم إدخاله من خلال أوعية الفخذ. ليقوم بعدها الطبيب بتوجيه هذا الأنبوب ليصل إلى القلب. ويكون أنبوب القسطرة القلبية على اتصال مع جهاز حاسوب يطلع الأطباء على عمل وهيكلة القلب الداخلية. وبناءً على ذلك يمكن للأطباء تقييم الحالة الصحية للمريض وما يحتاجه من إجراءات علاجية. وقد يكون المريض بحاجة للقسطرة القلبية للتشخيص والعلاج، بينما يحتاج مرضى آخرون إلى عدة إجراءات علاجية منها قسطرة القلب وجراحة القلب.

شاهد أيضًا: كم يعيش الطفل بعد عملية القلب المفتوح.

هل عملية قسطرة القلب خطيرة

للإجابة على سؤال هل عملية قسطرة القلب خطيرة، يجب فهم الآلية التي تتم بها هذه العملية. ومن المهم أن نعرف أن القسطرة القلبية تعتبر حلًا بديلًا لجراحة القلب التي تعد عملية صعبة ودقيقة. بينما توفر عملية قسطرة القلب الحل الأسهل لتشخيص وعلاج الأمراض القلبية. ولذلك تعتبر عملية قسطرة القلب عملية غير خطيرة وسهلة بالنسبة للمريض. حيث تتطلب إقامة في المستشفى لبضع ساعات فقط لتتم مراقبة المريض حرصًا عليه من أي اختلاطات قد تحصل بعد العملية. ومن أبرز الأضرار التي يمكن أن تحصل بعد عملية قسطرة القلب:

  • ألم وكدمات مكان إدخال القسطرة.
  • نزف.
  • تمزق في الأوعية الدموية التي تم إدخال القسطرة القلبية من خلالها.
  • تخثرات دموية.

شاهد أيضًا: نصائح بعد عملية القلب المفتوح للاطفال.

هل عملية القسطرة القلبية مؤلمة

عملية القسطرة القلبية إجراء طبي بسيط ولا يحتاج لوقت طويل، لكنه في نفس الوقت إجراء حساس ودقيق يحتاج للخبرة. ويخاف العديد من الأشخاص من عملية قسطرة القلب، ولكن هذه العمية لا تحتاج لهذا القلق والخوف فهي سهلة وغير مؤلمة. قد تشعر بالألم عند حقن المخدر وتظهر بعض الكدمات مكان إدخال قسطرة القلب. ولكن هذا الألم يكون بسيطًا ويستجيب للعلاج بمسكنات الألم الاعتيادية كالباراسيتامول، أما بالنسبة للكدمات التي تسببها القسطرة القلبية فتزول من تلقاء نفسها بعد مدة قصيرة.

شاهد أيضًا: كم تستغرق عملية القلب المفتوح للأطفال.

أسباب إجراء القسطرة القلبية

أسباب إجراء القسطرة القلبية

أسباب إجراء القسطرة القلبية متعددة وقد تجرى هذه العملية لغرض تشخيص حالة قلبية معينة أو علاجها. كما يمكن أن تجرى هذه العملية للأطفال الرضع للكشف عن التشوهات القلبية لديهم، ومن أبرز أسباب إجراء عملية القسطرة القلبية:

  • تقييم الوظيفة القلبية من خلال قياس الضغط ونسبة الأكسجة في الحجر القلبية المختلفة.
  • معالجة حالات اللانظميات القلبية (عدم انتظام ضربات القلب)
  • علاج أي مشكلة في الصمامات القلبية.
  • الكشف عن وجود تضيق في الأوعية الدموية والعمل على توسيعه.
  • يمكن أن تشكل القسطرة القلبية حلًا بديًا مؤقتًا ريثما تصبح حالة المريض تسمح بإجراء الجراحة القلبية.
  • تستخدم المواد الظليلة في القسطرة القلبية لتتبع مسار الدم واكتشاف أي خلل فيه أو في تكوين القلب.

شاهد أيضًا: تجربتي مع عملية القلب المفتوح للأطفال.

هل تستدعي القسطرة القلبية البقاء في المستشفى

يمكن أن يطلب منك طبيبك أن تدخل إلى المستشفى قبل موعد إجراء عملية قسطرة القلب بيوم. وذلك لمراقبة وضعك والاطمئنان على صحتك قبل إجراء القسطرة لتجنب أي ضرر قد يعيق العملية. بعد أن يتم قبولك في المستشفى سيعمل فريق الرعاية الطبية على قياس حيوياتك باستمرار. ويتم ذلك من خلال القياس المتكرر لدرجة الحرارة وضغط الدم والنبض والأكسجة. ومن الممكن أن يقوم الممرضون بسحب عينة دم منك لقيام ببعض التحاليل المخبرية، كما يمكن أن يطلب الأطباء منك بعض الصور الشعاعية.

ولكن في بعض الحالات قد لا يطلب منك الطبيب الإقامة في المستشفى قبل موعد القسطرة، وإنما يتم قبولك في التاريخ الذي تحدد فيه إجراء عملية القسطرة القلبية لك. وسيتطلع فريق الرعاية الطبية على ملفك بكل ما فيه من معلومات ليحدد كل التفاصيل المتعلقة بعملية قسطرة القلب. ومنها إجراءات التخدير التي تتناسب مع حالتك الصحية وفي جميع الأحوال لن تسبب لك القسطرة القلبية أي آلام تذكر لذلك كن مطمئنًا واتبع تعليمات الطبيب.

بعد عملية القسطرة القلبية سوف تقبل في المستشفى لبضع ساعات وربما ليوم أو يومين وذلك يختلف تبعًا لحالتك. فمن الممكن أن تسير القسطرة القلبية على ما يرام وعندها لن تكون بحاجة أي إجراءات ثانية. ولكن سيلتقي معك الطبيب ليعلمك بوضعك الصحي ويعطيك بعض التعليمات وبما في ذلك الأدوية الجديدة التي ستحتاجها بعد عملية القسطرة القلبية. ويفضل عند إجراء عملية القسطرة القلبية اتباع التعليمات التالية:

  • التوقف عن تناول الطعام قبل القسطرة القلبية بمدة يحددها لك طبيبك وغالبًا تكون ثماني ساعات.
  • الامتناع عن تناول المشروبات بما في ذلك الماء قبل العملية ببضع ساعات.
  • الاستلقاء بعد الخروج من العملية والمحافظة على وضعية مستقيمة للساق أو الذراع التي استخدمت لإدخال القسطرة.
  • يجب إعلام الطبيب في حال وجود أي حساسية لديك، كما يجب إعلامه بكافة الأدوية التي تتناولها.

عملية قسطرة القلب عملية آمنة وبسيطة لا تستدعي القلق وإنما تستدعي الالتزام بالتعليمات وإعلام الطبيب بكل ما يتعلق بوضعك الصحي وأدويتك. وفي حال قرر الطبيب إجراء العملية لك فاطمئن لأن عملية القسطرة القلبية ستتيح لك الاطمئنان عن وضعك صحيًا وحل المشاكل القلبية المحتملة.

شاهد أيضًا: كم نسبة نجاح قسطرة القلب للطفل الرضيع.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.