موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

العين الوردية عند الرضع أسبابها أعراضها وطرق العلاج

Pink eye in infants, causes, symptoms and treatment methods

العين الوردية عند الرضع هي حالة تبدو فيها العين حمراء اللون، وتصيب الأطفال بمختلف الفئات العمرية. تترافق في بعض الأحيان بأعراض تستوجب العلاج ومعرفة السبب. حيث تكون عيون الأطفال بشكل عام خاصة بعمر الأشهر شديدة الحساسية والتأثر بما حولها من عوامل محيطة.

تعتبر العين الوردية حالة بسيطة يسهل التعامل معها، دون أن يعني ذلك إهمالها وعدم اتخاذ الإجراءات الضرورية. فكما هو معروف إن تجاهل أي حالة صحية مهما كانت درجتها بسيطة، قد يؤدي إلى تطورها لحالة أكثر صعوبة. ولأننا من خلال طلاب نت أخذنا على عاتقنا تقديم كل المعلومات الطبية اللازمة للكثير من الحالات التي تهم الأطفال خصوصًا، إليكِ سيدتي كل ما يجب أن تعلميه عن العين الوردية عند الرضيع وطريقة الأنسب للتعامل معها.

العين الوردية عند الرضع

تعرف أيضًا باسم (التهاب الملتحمة)، وهي عبارة عن التهاب الملتحمة في العين (الملتحمة عبارة عن الغشاء الذي يبطن السطح الداخلي للجفن ويغطي أيضًا بياض العين). إذ تلتهب في هذه الحالة الأوعية الدموية الصغيرة التي توجد في الملتحمة مما يسبب ظهور بياض العين باللون الوردي أو الأحمر، ومن هنا جاء سبب تسميتها بهذا الاسم.

يمكن أن يصيب أحد العينين أو كلاهما، ويمكن أن يختفي من تلقاء نفسه، مع العلم أنه سريع العدوى لكن علاجه سهل. وفي حال كان طفلك الرضيع حديث الولادة هنا قد تحتاج لمساعدة طبيبه في علاجه.

شاهد أيضًا: ما أسباب التهاب الملتحمة عند الرضع

أسباب التهاب الملتحمة عند الرضع

قبل أن نتحدث عن أسباب العين الوردية عند الرضع يمكننا أن نقسم الأطفال في فترة الإرضاع إلى قسمين:

  • الفئة الأولى: الرضع حديثي الولادة الذين ما زالوا في الأسابيع الأولى من عمرهم.
  • الفئة الثانية: الرضع بعمر من أشهر إلى سنتين.

في حال إصابة الفئة الأولى بالعين الوردية فغالبًا ما يكون سببها إحدى الحالات التالية:

  • حدوث خطأ طبي أثناء عملية الولادة.
  • تهيج العين والتهاب الملتحمة نتيجة للمواد الكيميائية التي تستعمل لتعقيم عين الرضيع بعد الولادة.
  • عدوى من خلال انتقال البكتيريا والفيروسات من مهبل الأم لطفلها عبر قناة فالوب. قد يحدث ذلك من البكتيريا الضارة التي تسبب التهابات أو حتى من البكتيريا الصحية التي توجد في مهبل الأم.

أما بالنسبة للفئة الثانية فإن أسباب التهاب الملتحمة عند الرضع بهذا العمر:

  • انسداد القناة الدمعية نتيجة تهيج عيني الطفل.
  • عدوى من شخص آخر مصاب بالتهاب الملتحمة.
  • ملامسة عيني الطفل بأيدي ملوثة دون تعقيمها.
  • التغيرات الموسمية للطقس الذي يعيش فيه طفلك.
  • تربية الحيوانات في المنزل.
  • نمط الحياة الذي يعيشه طفلك غير صحي.
  • نزلات البرد والأنفلونزا والتهابات الجهاز التنفسي.
  • استعمال صابون جديد لطفلك يحتوي على مواد كيميائية تسبب له حساسية.

شاهد أيضًا: بقع حمراء مثل النمش حول العين عند الأطفال

أعراض التهاب ملتحمة العين عند الرضع

أعراض العين الوردية عند الرضع
أعراض العين الوردية عند الرضع

بشكل عام إن أعراض العين الوردية (التهاب ملتحمة العين) عند الرضع تكون واضحة، وهي كالتالي:

  • احمرار العين: نتيجة التهاب الملتحمة التي تؤدي إلى بروز الأوعية الدموية فيها الذي يجعلها تبدو أكثر وضوحًا في بياض العين.
  • الحكة الشديدة: نلاحظ في حالة إصابة الرضع بالعين الوردية محاولتهم فرك عيونهم بشكل متكرر نتيجة التهيج.
  • صديد داخل الجفون: قد يظهر هذا الصديد الذي تفرزه العين وهو تراكم قشري في زاوية العين. كما يمكن لهذا الصديد أن يجف ليلًا ليظهر على رموش طفلك صباحًا. وهذا قد يسبب له مشكلة في فتح أجفانه حينها نتيجة التصاقهما.
  • الدموع المفرطة: تظهر هذه الحالة في التهاب الملتحمة الفيروسي.
  • الجفون المنتفخة
  • النوم الطويل: نوم الطفل لمدة أطول من المعتاد عليها إضافة إلى نشاط أقل أيضًا.
  • نقصان في الشهية ورفض الرضاعة.
  • الإسهال أو الإمساك نتيجة التغيرات في حركة الأمعاء.
    العطاس أو أعراض الربو.

شاهد أيضًا: كيفية الاعتناء بالطفل المصاب بالتهاب الملتحمة

طرق علاج العين الوردية عند الرضع

طرق علاج العين الوردية عند الرضع
طرق علاج العين الوردية عند الرضع

بشكل عام فإن علاج العين الوردية عند الرضع ومدة استمراره يعتمد على السبب. ففي حال كان طفلك مصاب بها نتيجة عدوى بكتيرية فقد يحتاج عندها إلى مضادات حيوية وهذه الحالة نادرة عند الرضع، لكن في حال حدوثها تعطى المضادات الحيوية له كما يلي:

  • يعطى المضاد الحيوي السائل للطفل عن طريق الفم.
  • ويمكن أن يعطى مضاد حيوي على شكل مرهم أو قطرة للعين.
    أما بالنسبة للمضادات الحيوية الوريدية فإنها تعطى عن طريق إبرة في الوريد في عيادة الطبيب أو في المستشفى.

أما في حال كانت العين الوردية ناتجة عن فيروس فلا يمكنك علاجها بالمضادات الحيوية، وتشفى أغلب الأحيان دون الحاجة لعلاج في غضون أسبوع إلى أسبوعين. وفي حالة التهيج تشفى في غضون يومين فقط. مع ضرورة تنظيف حواف العين المصابة بالقطن أو الشاش المبلل بالماء الدافئ، وبإمكانك وضع كمادات ماء دافئ على العين المصابة.

وفي حال التهاب الملتحمة التحسسي فقد يصف الطبيب لطفلك دواء مضاد للحساسية على شكل سائل، أو قطرات للعين.

وفي حال واجهت صعوبة في وضع القطرات بعين طفلك فيمكنك وضع قطرة في الزاوية الداخلية للعين المغلقة فعندما يفتح عينه يدخل الدواء إليها.

طرق وقاية الطفل من الإصابة بالعين الوردية

إذا كنت تريد أن تحمي طفلك من الإصابة بالعين الوردية، عليك أن:

  • تتجنب ملامسته لشخص مصاب: إذ عليك أن تحاول قدر الإمكان أن يبقى طفلك الرضيع بعيدًا عن الأشخاص المصابين بالعين الوردية، وأيضًا بعيدًا عن الأشخاص المصابون بأمراض معدية كنزلات البرد.
  • تحافظ على نظافة طفلك: حاول قدر الإمكان أن تحافظ على نظافته ونظافة أدواته الشخصية مع تعقيمها.
  • تجنبه للمواد التي تسبب له الحساسية: في حال كان طفلك الرضيع يعاني من الحساسية فحاول قدر الإمكان إبعاده عن الحيوانات والمواد الكيميائية.

شاهد أيضًا: أسباب ظهور بقع حمراء على جلد الرضيع

استشارة الطبيب لعلاج التهاب الملتحمة عند الأطفال

في حال لم تلاحظ أي تحسن لعين طفلك بعد ثلاثة أيام أو بعد أسبوع فعليك استشارة الطبيب. لأنه قد تزداد الحالة لينتقل الالتهاب إلى القرنية مما قد يؤثر على الرؤية عند طفلك.
كما أنه في حالة كانت سبب إصابة طفلك بالعين الوردية هو انسداد القنوات الدمعية، فهذا يتطلب العودة إلى الطبيب لأنه قد تحتاج لإجراء جراحي من أجل فتح القنوات الدمعية.

طبعًا كما يقول المثل درهم وقاية خير من قنطار علاج، لذا حاول أن تقي طفلك الرضيع من العين الوردية خاصة أن هذه الفترة من حياته حساسة من العوامل المحيطة به وبنفس الوقت مهمة لبناء جسمه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.