موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل رائحة الفم الكريهة من علامات التسنين

Is bad breath a sign of teething

هل رائحة الفم الكريهة من علامات التسنين. سؤالٌ يجول في خاطر الأمهات مع كل مرة يحتضنّ فيها رضيعهن ومن ثم ينفرن من رائحة فمه. وغالبًا ما نجد الآباء يتوارثون الفكرة التي تربط بين رائحة الفم الكريهة وبلوغ الطفل سن التسنين. فما أن يصل الطفل لشهره الرابع حتى تبدأ الأم بترقب بزوغ أول أسنانه. ولربما راودها الشك أكثر لو ترافق ذلك مع رائحة الفم الكريهة. ولتتعرفي عزيزتي الأم إذا ما كانت رائحة الفم الكريهة من علامات التسنين أم لا. وأسباب هذه الرائحة وكيفية علاجها. بالإضافة إلى أعراض التسنين وطرق علاجها. تابعِ معنا فقرات مقالنا التالية.

هل رائحة الفم الكريهة من علامات التسنين

بشكل عام لا تعتبر رائحة الفم الكريهة من علامات التسنين. فلربما تنتج رائحة فم الطفل من التهاب في اللثة وذلك لأن الفم يعتبر وسط مناسب لنمو البكتيريا. حيث يؤكد العلماء أن رائحة الفم الكريهة تظهر نتيجة التمثيل الغذائي البكتيري. والذي يسبب بدوره تشكل الفضلات المتمثلة بالمواد الكيميائية كالكبريت والأحماض الدهنية المتطايرة. حيث يمكن استخدام غسول الفم للتقليل من رائحة الفم الكريهة لدى البالغين. ولكن بالنسبة للأطفال بعمر التسنين لا يجب استخدامه خوفًا من بلعه.

أسباب رائحة الفم الكريهة لدى الطفل عند التسنين

  • يعتبر جفاف الفم لدى الأطفال سببًا رئيسيًا لرائحة الفم الكريهة.
  • كما ذكرنا سابقًا قد يسبب التهاب اللثة أو اللسان رائحة الفم الكريهة للطفل.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن وجود مشاكل في الجهاز التنفسي للطفل بعمر التسنين سيسبب رائحة الفم الكريهة.
  • نمو البكتيريا بشكل كبير داخل الفم.
  • علاوة على ذلك يعتبر ارتجاع المعدة للأطفال بعمر التسنين أمرًا شائعًا والذي قد يشكل بدوره عاملًا لظهور رائحة الفم الكريهة.
  • الإصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي.
  •  ترافق التسنين بالإصابة ببعض الأمراض كالتهاب البلعوم أو اللوزتين.
  • تخمّر حليب الرضاعة على لسان الطفل وفي فمه.

كما يمكنك الاطلاع على هل درجة حرارة الطفل 35 طبيعية من هنا.

علاج رائحة الفم الكريهة للطفل

لعلاج رائحة الفم الكريهة للطفل في عمر التسنين يجب معرفة مسببات هذه الرائحة وعلاجها بالطرق التالية:

  • العناية بنظافة فم الطفل: فمنذ ظهور أسنان الطفل يجب تشجيعه على تنظيفها باستعمال معجون أسنان مناسب لفئته العمرية. واستخدام فرشاة أسنان خاصة لهذه الغالية. مع ضرورة تنظيف ما بين الأسنان وإزالة أي بقايا طعام عالقة لأنها قد تسبب رائحة الفم الكريهة.
  • الاتجاه نحو الرضاعة الطبيعية قدر الإمكان وذلك لأن الحليب الصناعي يعتبر مسببًا لرائحة الفم الكريهة لأنه يؤدي إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي للرضيع.
  • علاج التهاب اللوزتين أو الأذن أو الجيوب الأنفية أو أي التهابات أخرى تسبب رائحة الفم الكريهة.
  • إعطاء الطفل القدر الكافي من الماء وبما يناسب عمره لمنع حدوث جفاف في الفم.
  •  الحفاظ على سلامة الجهاز التنفسي لدى الطفل وذلك لأن حدوث مشاكل في جهازه التنفسي ستؤدي لظهور رائحة الفم الكريهة.
  • كما يجب الحفاظ على سلامة الجهاز الهضمي لدى الطفل لأن أي مشكلة في الفم أو المعدة أو الأمعاء ستسبب رائحة الفم الكريهة.
  • التأكد من عدم وجود ارتجاع في المريء.

اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية لاختناق الرضيع بطريقة صحيحة من هنا.

ما هي أعراض التسنين عند الأطفال

ما هي أعراض التسنين عند الأطفال
ما هي أعراض التسنين عند الأطفال
  • فرك اللثة: يضع الطفل أي شيء بفمه لكن عند بدء التسنين سيتعمد فرك أي شيء بلثته في مكان ظهور السن. لذلك يجب على الأم إبعاد أي شيء غير آمن قد يعرض الطفل للاختناق. كما يجب أن نقدم له ألعاب التسنين الطرية ليتمكن من الضغط عليها بفمه.
  • سيلان اللعاب: عندما تبدأ أسنان الطفل بشق لثته محاولةً الخروج سيسيل لعابه بشكل كبير لدرجة تبليل ملابسه. وظهور طفح جلدي على الخدين والذقن. وفي هذه الحالة يجب تنشيف اللعاب وتغيير ملابسه المبللة.
  • سوء المزاج: في بعض حالات التسنين يمر بعض الأطفال بسوء المزاج نتيجة الألم المرافق لخروج الأسنان. فقد يصبح الطفل عصبيًا أو يستمر بالبكاء بدون وجود أي سبب واضح لذلك.
  • قلة النوم: فإذا بدأ الطفل بالاستيقاظ ليلًا وبشكل متكرر بعد أن كان ينام طوال الليل أو رفض النوم خلال النهار. فقد يكون ذلك بسبب التسنين والإزعاج المرافق له.
  • فقدان الشهية: إذا امتنع الطفل عن الرضاعة الطبيعية أو الصناعية فقد يكون ذلك أحد علامات التسنين. وذلك لأن الحليب قد يسبب تهيج اللثة المتشققة مكان بزوغ السن. ويجب على الأم استشارة الطبيب إذا وجدت أن رضيعها لا يحصل على كفايته من الغذاء.
  • أعراض أخرى: كالحمى والإسهال. فبالرغم من أن بعض الآباء يعتقدون أن الحمى والإسهال هي من علامات التسنين إلا أنه لا يوجد أي دليل علمي على ذلك. لذا يجب استشارة الطبيب في حال ظهور هذه الأعراض على الطفل لتلقي العلاج المناسب.

شاهد أيضًا: متى تعتبر حرارة الرضيع مرتفعة وماذا أفعل من هنا.

علاج أعراض التسنين عند الأطفال

توجد العديد من النصائح التي يجب اتباعها قبل البدء باستخدام أي دواء يعالج علامات التسنين، ومن هذه النصائح ما يلي:

  •  في بعض الحالات لا يساعد الدواء الذي يوضع على لثة الرضيع في تخفيف الألم الناتج عن التسنين. وذلك نتيجة ذوبانه داخل الفم بسرعة.
  • يجب على الآباء عدم استخدام الأدوية المخصصة للتسنين بدون وصفة طبية. وخاصة تلك التي تحتوي على البنزوكاين. لأن هذه المادة قد تسبب آثار جانبية خطيرة على الأطفال دون سن الثانية.
  • يمكن استخدام مسكنات خاصة بالأطفال كالأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين وذلك لمن تجاوز عمره الـ6 أشهر. وبالتأكيد بعد استشارة الطبيب والتزام بتعليماته حول الجرعة وأوقات الاستخدام.
  • كما يجب تجنب استخدام الأسبيرين للأطفال بعمر التسنين.
  • لربما كان التسنين صعبًا على الطفل والأم معًا ولكن العملية ستصبح أسهل مع ظهور كل سن جديد، بعد تعلم الأم طريقة العلاج المناسبة.

اقرأ أيضًا: أسباب ظهور بقع حمراء على جلد الرضيع من هنا.

وفي ختام مقالنا عن رائحة الفم الكريهة وهل هي من علامات التسنين. نكون قد وضحنا لكِ عزيزتي الأم أن العلاقة بين رائحة الفم الكريهة والتسنين ليست وثيقة. فقد تنتج هذه الرائحة الكريهة عن أشياء أخرى كأحد الأمراض. لذا وجب عدم إهمال الموضوع واستشارة الطبيب كي لا تتفاقم حالة طفلك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.