موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار

كريم السيراميد للبشرة

كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار وكل ما يخص هذا الكريم يعد موضوع مهم لجميع السيدات. لا سيما أن العناية بالبشرة والمحافظة على نضارتها وشبابها هو ما تطمح إليه النساء ويسعين للوصول إليه. فمن المؤكد عزيزتي أنك بحثتي عن كيفية المحافظة على شباب بشرتك ونال اهتمامك معرفة الوسيلة المثلى سواءً كريم أو أدوية عن طريق الفم أو أساليب تجميلية في المراكز المختصة.

ومن المؤكد أن من خلال بحثك لاحظتي أن كريم السيراميد احتل المراتب الأولى بالبحث على محرك البحث غوغل. وراودتك الكثير من الأسئلة حول هذا الكريم لا سيما بعد أن أصبح موضع اهتمام وتجريب من قبل الكثير من النساء. لذلك سنجيبك في هذا المقال عن كل ما يشغل بالك حول هذا الموضوع ما هو كريم السيراميد؟ ماهي فوائده على البشرة؟ وماهي أضرار استخداماته؟ والعديد من المعلومات ستكون موضوع مقالتنا هذه فتابعي معنا سيدتي.

كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار

كريم السيراميد هو نوع من الأحماض الدهنية موجودة بشكل طبيعي في جسم الإنسان. تكون الطبقة العلوية الخارجية من الجلد وتشكل حوالي 50% منها. يربط السيراميد خلايا الطبقة الخارجية للبشرة ببعضها وأيضًا يحافظ على تماسكها وترابطها كما أنه يعمل كجهاز وقائي يحمي الجلد من فقدان الماء قدر الإمكان.

من الطبيعي أن البشرة تفقد مرونتها وحيويتها مع التقدم في السن وتكون بحاجة لمرطبات باستمرار. حيث أن السيراميدات والكولاجين الموجودة في البشرة بشكل طبيعي يختفي بالتدريج ويتراجع مع التقدم في العمر فتتحول الى بشرة متعبة. وتكون بداية ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة والمعاناة من جفاف البشرة وبهتانها وظهور العديد من المشاكل.

من أجل ذلك عليك عزيزتي المحافظة على مستوى السيراميد في البشرة عن طريق تطبيق كريمات العناية بالبشرة التي تحوي هذه المادة والمواظبة على استخدامها. حيث أن كريم السيراميد معروف بخواصه المحافظة على صحة الجلد ومرونته ويعيد بعض من الرطوبة الطبيعية للبشرة. ولذلك عليك عزيزتي معرفة كل ما يخص هذا الكريم فوائده وأضراره واستخداماته.

شاهد أيضًا: كريم ريكسول للتفتيح طريقة الاستخدام والأسعار

كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار
كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار

فوائد كريم السيراميد للبشرة

عزيزتي كريم السيراميد من أنواع الكريمات المهم جدًا إدخالها لروتين العناية بالبشرة والمداومة على تطبيقها بشكل يومي للحصول على أفضل النتائج. من أجل ذلك ولتحفيزك سيدتي على اعتماد هذا الروتين سنخبرك بفوائده وهي:

ترطيب البشرة

في الواقع فإن البشرة بحاجة أن تكون رطبة دومًا وهذا الدور تلعبه السيراميدات الطبيعية الموجودة في الجلد. ولكن كما تحدثنا سابقًا فإن التقدم في العمر يقلل من السيراميد الموجود في البشرة ويؤدي إلى جفافها.

لذلك لا بد من تعويض اختفاء أو قلة هذه المرطبات من الجلد وذلك عن طريق تطبيق كريمات غنية بالمواد المرطبة والتي تعيد مرونة ورونق البشرة. حيث أن كريم السيراميد يحبس الرطوبة داخل البشرة ويشكل حاجز طبيعي يمنع فقدان الماء الذي يسبب جفاف الجلد ويحافظ على الرطوبة وتغلغلها إلى عمق البشرة. وبالتالي ستحصلين عزيزتي على بشرة أكثر إشراقًا ونضارة وشباب كلما تقدمتي في العمر.

حماية البشرة

أظهر كريم السيراميد نتائج مرضية في مجال حماية البشرة من العوامل الخارجية. على وجه الخصوص عند تطبيقه إلى جانب كريم واقي الشمس حيث أنه يحمي البشرة من التصبغات والمشاكل التي تنتج عن التعرض لأشعة الشمس.

وبما أن السيراميدات تشكل حاجز واقي من البيئة الخارجية فهي بذلك تحمي البشرة من التعرض للبكتيريا والجراثيم والهواء الجاف وأشعة الشمس وكل ما هو مضر في الخارج. لذلك فإن اعتماده كروتين يومي يحافظ على نسبة السيراميد في البشرة وبالتالي حمايتها من عوامل البيئة القاسية.

يقلل من ظهور علامات التقدم في السن

في الواقع الإيلاستين والكولاجين عنصران أساسيان متواجدان في البشرة ولهما دور كبير في الحفاظ على شبابها ونضارتها. إلا أن هذين العنصرين يتناقصان مع التقدم في السن وذلك يحفز ظهور التجاعيد المبكرة وعلامات التقدم في السن بسبب مسؤوليتهما عن ترقق الحاجز الخارجي من الجلد الذي يحمي البشرة من العوامل البيئية.

لذلك لا بد في هذه الحالة من تعويض فقدان هذين العنصرين وذلك عن طريق إدخال كريم السيراميد إلى روتينك اليومي للعناية بالبشرة. حيث أن السيراميد يعمل على ملئ الفراغات في الجلد ومنع ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة ويحافظ على شباب البشرة ونضارتها ويقلل من علامات التقدم في السن.

علاج حالات التهاب الجلد

إن فقدان الماء من البشرة يؤدي إلى جفافها وهذا يحفز ظهور مشكلات الجلد المختلفة مثل حب الشباب الملتهب ذو الرؤوس البيضاء والأكزيما والصدفية وغيرها من مشاكل التهاب الجلد.

إلا أن كريم السيراميد يشكل حاجز واقي للبشرة يعمل على حبس الرطوبة داخلها ويحافظ عليها من الجفاف. لذلك فإن المواظبة على استخدام السيراميد وتطبيقه يوميًا على البشرة يحميها من الالتهابات الناتجة عن الجفاف ويجعلها أقل عرضة للمشكلات الجلدية.

يزيد نعومة البشرة

إن قلة الرطوبة في البشرة تسبب جفافها ونتيجة العوامل البيئية الخارجية والتقدم في السن تقل مع الوقت مرونة البشرة ونعومتها وتزيد من تقشر الوجه وقشبها.

لذلك فإن تطبيق كريم السيراميد على البشرة يحافظ على نعومتها ويخفف من القشب والتشققات ويجعلها أكثر نضارة.

شاهد أيضًا: تجربتي مع كريم سودو للمناطق الحساسة

فوائد كريم السيراميد
فوائد كريم السيراميد

أضرار كريم السيراميد للبشرة

يعد السيراميد آمن الاستخدام ولم يظهر أي آثار جانبية خلال تطبيقه. لا سيما أنه مناسب لجميع أنواع البشرة ونتائجه أكدت فعاليته وأمانه.

إلا أنه ومن باب الحذر يفضل اختبار حساسية البشرة اتجاهه من خلال تطبيق كمية مناسبة من الكريم على منطقة صغيرة من الجلد والانتظار مدة 24 ساعة للتأكد من عدم حساسية البشرة له. لذلك قد يكون الضرر في عدم استخدام كريم السيراميد على البشرة وليس في استخدامه.

شاهد أيضًا: افضل كريم لعلاج الهالات السوداء

أضرار كريم السيراميد
أضرار كريم السيراميد

طريقة تطبيق كريم السيراميد

بصفة عامة يستخدم السيراميد للأشخاص الذين يعانون من جفاف البشرة وتشققها. وأيضًا للوقاية من علامات التقدم في السن لمكافحة علامات الشيخوخة المبكرة. وكذلك الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلدية حيث يعمل على تهدئة البشرة ويخفف من احمرارها والتهابها. لذلك ينصح باعتماده كروتين يومي ويفضل استخدامه بالطرق التالية:

  • يطبق الكريم مرتين باليوم صباحًا ومساءً بطريقة التدليك بشكل دائري وذلك بعد غسيل الوجه بالغسول المناسب وتجفيفه جيدًا بمنشفة نظيفة.
  • يدهن الكريم على البشرة قبل الخروج للشمس ويطبق فوقه واقي شمسي مناسب للبشرة.
  • يطبق السيراميد بعد الاستحمام مباشرة وذلك للحصول على أفضل النتائج. حيث يحبس الرطوبة داخل البشرة لتحتفظ بها أطول وقت ممكن.
  • التزمي بتطبيق كريم السيراميد قبل النوم وذلك لتحتفظ بشرتك بالرطوبة طوال الليل وتحصلي في الصباح على بشرة مرنة ورطبة.

ختامًا تعرفنا في مقالنا هذا على كريم السيراميد للبشرة فوائد وأضرار ووضعنا بين يديك سيدتي كل ما يخص هذا الكريم. ولا بد أن اهتمامك بالحصول على بشرة نضرة وشابة سيدفعك إلى تعويض السيراميد المفقود من الجلد نتيجة العوامل الخارجية والتقدم في السن. لذلك لا تتأخري عزيزتي في إدراج كريم السيراميد إلى روتينك اليومي للعناية بالبشرة لاستعادة شبابك إعادة النضارة والرونق لوجهك.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. رنيم مخلوف يقول

    💚

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.