ما أعراض انسداد القناة الدمعية للرضع وعلاجها

ما أعراض انسداد القناة الدمعية للرضع وعلاجها

إن أعراض انسداد القناة الدمعية للرضع كثيرة، حيث أن انسداد القناة الدمعية من أمراض العيون الشائعة كعيب خلقي عند حديثي الولادة، وذلك بسبب عدم اكتمال تكوين القنوات الدمعية عند الرضيع. حيث يولد الطفل وجهاز تصريف الدمع لديه غير متطور بشكل كامل. ويكون هناك ضيق في القناة الدمعية الأنفية أو عدم انفتاح في نهايتها. فتتراكم الدموع في عيني الرضيع، مما يؤدي إلى تهيجهما، ويسبب تورمًا مؤلمًا، فتبدو العينان دامعتين طوال الوقت لأن الدموع لا تتسرب بشكل طبيعي من العين. ومن الضروري الانتباه لهذه المشكلة مبكرًا لأن الكشف المبكر يقلل من الحاجة إلى العمل الجراحي. فما هي القناة الدمعية عند الرضع؟ وما هو انسداد القناة الدمعية وأعراضه؟ وما هي طرق علاج انسداد القناة الدمعية عند الرضع؟ أسئلة عديدة تشغل الأم عند إصابة مولودها بانسداد القناة الدمعية، سنجيب عنها في مقالنا التالي.

ما هي القناة الدمعية عند الرضع

في الحقيقة هي عبارة عن ممرات ممتدة على طول جانبي الأنف، وتربط هذه الممرات بين العينين والأنف، مما يشكل قناة يمكن من خلالها تصريف الدموع. وتلعب هذه الممرات دورًا مهمًا في الحفاظ على صحة العيون عند الرضيع، وهذا هو سبب قلق الأمهات من تعرض أطفالهن الرضع للعدوى والعوائق في القناة الدمعية. حيث تعمل القناة الدمعية على تصريف الدموع في الكيس الدمعي بجانب الجزء العلوي من الأنف، الذي يصب في القناة الأنفية الدمعية، ومن هنا تصرف الدموع عبر عظم الأنف إلى الأنف. وفي الواقع تبدأ قنوات الصرف الدمعي في التكون خلال الأسبوع الخامس من الحمل، ويتم تصنيع الدمع بواسطة الغدد الدمعية.

انسداد القناة الدمعية عند الرضع

انسداد القناة الدمعية عند الرضع
انسداد القناة الدمعية عند الرضع

يعاني بعض الأطفال من انسداد في القناة الدمعية في الأسابيع الأولى بعد الولادة، مع وجود بعض الإفرازات والتقيحات. وفي الحقيقة إنها من الظواهر الشائعة التي تحدث عند الرضع بسبب عدم اكتمال تكوين القنوات الدمعية. فيؤدي ذلك إلى تراكم الكثير من الدموع بسبب ضيق القناة الدمعية وتبدو عيون الرضيع دامعة طوال الوقت وكأنه يبكي. ومن الممكن أن تبدأ البكتيريا بالتكاثر في كيس الدمع بسبب عدم قدرته على التصريف، ونتيجة لذلك يحدث التهاب أو تقيح في العين.

اقرأ أيضًا: طرق وقاية الطفل حديث الولادة من الصفراء

مسببات انسداد القناة الدمعية عند الرضيع

في الحقيقة توجد عدة أسباب تؤدي إلى انسداد القناة الدمعية عند الطفل الرضيع. وتتضمن تلك الأسباب:

  • إن السبب الرئيسي لانسداد مجرى الدمع عند الطفل الرضيع هو عدم اكتمال نمو القناة الدمعية عنده.
  • عدم النمو السليم للفتحة الموجودة في الجفن السفلي التي تتدفق منها الدموع.
  • ضيق القناة الدمعية عند الطفل الرضيع.
  • عدم انفتاح الصمام الموجود في نهاية القناة الدمعية بشكل صحيح.
  • التطور غير الطبيعي في الجمجمة، فالأشخاص المصابون بمتلازمة داون أكثر عرضة للإصابة بانسداد مجرى الدمع.
  • الإصابة في الوجه أو العين في مناطق قريبة من نظام صرف الدموع، مما يؤدي إلى فشل التدفق الطبيعي للدموع.
  • استخدام بعض الأدوية الموضعية وهذا سبب غير شائع.
  • تعرض القناة الدمعية عند الرضيع لإصابة ما.
  • تشكل كيس أو أورام في منطقة القناة الدمعية في الأنف.

أعراض انسداد القناة الدمعية للرضع

أعراض انسداد القناة الدمعية عند الرضع
أعراض انسداد القناة الدمعية للرضع

بصفةٍ عامة توجد العديد من الأعراض التي تدل على إصابة الرضيع بانسداد المجرى الدمعي. وتتمثل تلك الأعراض فيما يلي:

  • زيادة تدفق دموع العينين على وجه وخدي الرضيع دون بكاء.
  • ظهور إفرازات في عيني الطفل الرضيع.
  • التصاق رموش الطفل ببعضها عند الاستيقاظ من النوم.
  • رطوبة عيني الطفل الرضيع بشكل دائم.
  • احمرار وتهيج في عيني الطفل الرضيع.
  • تورم في الأجفان وتقشر الجلد حولهما.

اقرأ أيضًا: أمراض الدماغ لدى الأطفال الأعراض والأسباب

علاج انسداد القناة الدمعية عند الرضع موضعيا

عادةً ما يشفى الطفل الرضيع من انسداد المجرى الدمعي بعد إتمامه العام الواحد. وبعد التعرف على أسباب وأعراض انسداد القناة الدمعية، هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها من أجل تخفيف أعراض وآلام هذه الحالة، والمساعدة في انفتاح القنوات الدمعية. وتتضمن:

  • تنظيف العيون والأجفان بواسطة قطنة مبللة بالمياه الفاترة النظيفة.
  • استخدام قطرات تحوي مضادات حيوية في حال وجود إفرازات قيحية عند الرضيع.
  • التدليك الخفيف لمنطقة الكيس الدمعي بواسطة أصبع السبابة بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا، مع الاستمرار بهذه العملية لمدة شهرين.
  • وضع الكمادات الدافئة مع التدليك في حال التهاب الكيس الدمعي.

علاج انسداد القناة الدمعية عند الرضع جراحيا

في حال استمرار مشكلة انسداد القناة الدمعية عند الرضيع، لا بد من اللجوء إلى الطبيب من أجل التدخل الجراحي، خاصة بعد تجاوز الرضيع لعمر السنة. وتتمثل عملية فتح انسداد القناة الدمعية فيما يلي:

  • أولًا يجب تخدير الرضيع قبل خضوعه للعمل الجراحي.
  • يتم وضع أنبوب من السيليكون يحوي على بالون صغير قابل للتمدد في القنوات الدمعية، ويترك هذا البالون لمدة 6 أشهر.
  • ينفخ الطبيب هذا البالون لتوسيع القناة الدمعية.
  • يمكن أيضا تسليك القناة الدمعية بواسطة أداة رفيعة.
  • وفي بعض الحالات قد يتم استخدام السيليكون بشكل دائم لتوسيع القناة الدمعية.

مضاعفات انسداد القناة الدمعية عند الرضع

بعد التعرف على أسباب وطرق علاج انسداد المجرى الدمعي عند الرضع، يتوجب المباشرة في العلاج فور الكشف عن الإصابة، وذلك لأن سيلان الدموع المستمر عند الرضيع يعزز نمو البكتيريا والفيروسات في الكيس الدمعي، وهذا يؤدي إلى حدوث عدوى العيون والالتهابات بشكل متكرر عند الطفل الرضيع. ومن هنا يكمن سبب إلمام الأمهات بمعرفة المعلومات المرتبطة بانسداد مجرى الدمع عند الرضع.

الوقاية من انسداد القناة الدمعية عند الرضع

في الحقيقة لا توجد طرق مثبتة للوقاية من انسداد المجرى الدمعي عند الرضيع. لكن بإمكاننا حماية الرضيع من التهابات العين التي تؤدي إلى حدوث انسداد القناة الدمعية عن طريق علاجها مبكرًا. بالإضافة إلى اتباع ما يلي:

  • الحفاظ على نظافة يدي الطفل الرضيع وغسلها بشكل متكرر بسبب إمكانية لمسه لعينيه بأي وقت.
  • منع الطفل الرضيع من فرك عينيه بقسوة.
  • تجنب احتكاك الرضيع مع أشخاص مصابين بمشاكل العين.
  • المحافظة على تنظيف عيون الطفل باستمرار.

وفي نهاية مقالنا يمكننا القول إن انسداد القناة الدمعية عند الرضع أمر شائع، ويمكن علاجه بسهولة دون الحاجة إلى الجراحة، وذلك بالكشف المبكر واتباع طرق العلاج بشكل صحيح.

63 مشاهدة