ما مراحل نمو شعر الطفل الرضيع وكيفية العناية به

ما مراحل نمو شعر الطفل الرضيع وكيفية العناية به

كحالِ جميع الآباء والأمهات الجُدد؛ سيحملُك فضولك على التساؤل عن مراحل نمو شعر الطفل الرضيع، وكيفية العناية به، وكيف سيبدو عليه. عندما يتعلق الأمر بشعر المولود الجديد؛ يختلف كل طفلٍ عن الآخر. حيث يولد بعض الأطفال برأسٍ أصلع، بينما يولد البعض الآخر بشعرٍ كثيفٍ. وفي كلتا الحالتين لا داعي للقلق؛ بل يجب معرفة كيفية العناية بشعر الطفل الرضيع، الذي قد تضطرين لرشوته قبل أن تتمكّني من تمشيط شعره، أو قصه لأول مرةٍ. حيث يساعد ذلك نمو شعر الطفل الرضيع بشكلٍ سليمٍ، ويحافظ على نعومته ويعزز كثافته.

لذا إليك نظرة عن مراحل نمو شعر الطفل الرضيع وكيفية العناية به بكل لطفٍ، في مقالنا التالي من موقع طلاب نت.

مراحل نمو شعر الطفل الرضيع

مراحل نمو شعر الطفل الرضيع
مراحل نمو شعر الطفل الرضيع

تبدأ المرحلة الأولى من مراحل نمو شعر الطفل الرضيع في وقتٍ أبكر، ممّا تتوقعه لتلك الخصلات الصغيرة؛ يعود إلى أيام الرحم. وسنوضح هذه المراحل مُفصلًا فيما يلي:

  • الأسبوع الرابع عشر من الحمل: تبدأ بصيلات شعر الطفل بالنمو عميقًا في جلد الطفل بحلولِ الأسبوع الرابع عشر من الحمل. وتُشكّل بصيلات شعرِ رأسِ الطفلِ نمطًا لا يتغير مدى الحياة. حيث يولد أطفال بكل بصيلاتِ الشعرِ المتكوّنة، ولا تتشكّل بصيلاتُ شعرٍ جديدة بعد الولادة.
  • الأسبوع العشرين من الحمل: تُنبت بصيلات الشعر شعرًا ناعمًا يسمى “الوبر” يظهر على حاجبي وذقنِ وشفةِ الطفل العليا.
  • الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل: بحلول الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل، يكون شعر رأس الطفل مرئيًا؛ وقد ينمو ليبدو كثيفًا أو خفيفًا في نهاية فترة الحمل. كما ينبت الشعر الناعم على الظهرِ والكتفين والأذنين والجبين. وهو يساعد في تثبيت الطبقة الدهنية التي تحمي بشرة الطفل من التعرّض المستمر للسائل الأمنيوسي. عادةً ما يفقد الطفل معظم هذا الشعر الناعم قبل الولادة؛ فيما يفقد الشعر الذي يولد به في غضون الأسابيع القليلة الأولى بعد الولادة.
  • الأسبوع الثالث والعشرين من الحمل وحتى الولادة: في الأسابيع التي تلي نمو شعر الطفل الرضيع، تبدأ الخلايا التي تنتجُ الميلانين في إضافة لون الشعر؛ الذي يصعب توقعه. حيث يعتقد الخبراء أن هناك العديد من الجينات التي تتحكمُ في كمية الميلانين في كل خصلةٍ من الشعرِ. وبناءً على ذلك، قد يأتي لون شعر الطفل مشابهًا لأي فردٍ من شجرةِ العائلة.
  • بعد الولادة: غالبًا ما يخسر الأطفال شعرهم تدريجيًا خلال الأشهر الستة الأولى من ولادتهم، لينمو شعر جديد مكانه. في عمر السنتين تقريبًا، سيكون شعر الطفل الرضيع قد استبدل بشعرٍ أكثر سمكًا وطولًا وكثافةً.

شاهد أيضًا: أفضل طرق لترطيب شعر الأطفال الرضع

هل أستطيع معرفة كيف سيبدو شعر طفلي مستقبلا منذ الولادة

في الحقيقة، قد يصعبُ معرفة كيف سيبدو شعر الطفل مستقبلًا بناءً على شكله عند ولادته؛ حيث يتغير لون شعر الطفل وملمسه مراتٍ عديدةٍ في غضون الأشهر أو السنوات القليلة الأولى. والعامل الأساسي في ذلك، هو الجينات؛ فكل طفلٍ لديه نوعان من الجينات التي تحدّد لونه وملمسه وطوله وتجعيده؛ أحد هذه الجينات من والدتهم، والجين الآخر من والدهم. فإذا كان لأحد الوالدين شعر مجعدٌ، فمن المُرجّح أن يملك الطفل شعرًا مجعّدًا. وبالمثل، قد يرث الطفل شعرًا مموّجًا أو مستقيمًا.

شاهد أيضًا: أفضل وصفات طبيعية لتنعيم شعر الأطفال

كيفية العناية بشعر الطفل الرضيع

كيفية العناية بشعر الطفل الرضيع
كيفية العناية بشعر الطفل الرضيع

في حالِ ولِد طفلك برأسٍ ممتلئ بالشعر، سيتطلب الاهتمام بهذه الخصلات بعض البراعة. لذا إليكِ كيفية العناية بشعر الطفل الرضيع للحفاظ على شعره ناعمًا سلسًا:

  • لا حاجة لغسل شعر طفلكِ كل يومٍ؛ يكفي غسله بالشامبو سريعًا ثلاث مرات في الأسبوع على الأكثر.
  • غسلُ فروة رأس طفلكِ بلطفٍ وعنايةٍ أثناء الاستحمام؛ فتدليك فروة الرأس بشكلٍ سريعٍ سيؤدي إلى إجهاد بصيلات الشعر، وبالتالي تَكسُّره وتسريع تساقطه.
  • عدم استخدام أي شامبو مخصّص للبالغين، لأنه سيكون قاسيًا على بشرة الطفل. بدلًا من ذلك اشتري شامبو مخصص للأطفال، وغير مسيلٍ للدموع.
  • تمشيط الشعر مرة أو اثنتين في اليوم؛ حيث يحفّز التمشيط مسامات فروة الرأس، ويساعد في إنتاج الدهون بشكلٍ صحي. استخدمي لذلك فرشاة شعرٍ ذات شعيراتٍ ناعمةٍ أو مشط شعرٍ واسع الأسنان عند تمشيط شعر طفلك؛ حتى لا يتشابك شعره أو يتمّ سحبه.
  • تدليك فروة رأس الطفل؛ يساعد في ترطيب فروة الرأس، ويمنع تكوّن القشرة. قومي بذلك بوضع كمياتٍ كافيةٍ من الزيت، مثل: زيت الزيتون أو زيت جوز الهند على فروة رأس طفلك، مع التدليك بلطفٍ بحركةٍ دائرية.
  • تجنّبُ استخدام عَصاباتِ الشعرِ، أو تسريحُ شعر طفلتكِ بطريقةٍ تؤدي إلى سحبه بشدّةٍ؛ لأنّ ذلك سيؤدي إلى إتلاف خصلات شعرها.
  • يعد قصُّ أطراف الشعرِ باستمرارٍ من أفضل طرق العناية به؛ فهذا سيمنع ظهور النهاياتِ المُتقصّفةِ. كما أن التعامل مع الشعر القصير مريح نوعًا ما.
  • استخدام بلسمٍ مناسبٍ للأطفال الذين يعانون من الشعر المُتشابك؛ قومي بذلك مع تمشيط شعر طفلكِ برفقٍ وعناية.
  • أما إذا ولد طفلكِ أصلعًا فحافظي على ترطيبِ فروة رأسه بشكلٍ دائمٍ لتبقى ناعمةً ورطبةً، ولتجنّب قشرة الرأسِ التي يسبّبها الجفاف.

شاهد أيضًا: أفضل الطرق للعناية بشعر الأطفال بأنواعه المختلفة

نصائح لتكثيف شعر الطفل الرضيع

من المهم العناية بنمو شعر الطفل الرضيع؛ بدلًا من القلق بشأن ذلك. فيما يلي بعض النصائح التي يمكن اتباعها لتكثيف شعر طفلكِ:

  • وضع زيت جوز الهند برفقٍ على فروة رأس طفلك عدّة مراتٍ في الأسبوع. فهو يساعد في تحفيز نمو شعر الطفل الرضيع؛ عن طريق تحسين الدورة الدموية في فروة الرأس. كما يضيف زيت جوز الهند لمعانًا إلى الشعر ويمنع تساقطه.
  • يمكن أن يؤدي تمشيط فروة رأس طفلك أو تدليكها بلطفٍ إلى تحفيز نمو الشعر؛ لأن ذلك يخفّف من غطاء المهد، ويزيل الجلد الجاف.
  • غسل شعر طفلك بالشامبو بانتظامٍ، كل يومين أو ثلاثة أيامٍ؛ فتراكم الأوساخ على فروة الرأس الجافة، قد يبطئ نمو شعر الطفل الرضيع.
  • يمكن أيضًا استخدام بلسم الشعر لترطيب شعر طفلك. حيث يساعد على حماية شعر الطفل وتقويته؛ مما يعزز نمو شعره ويقلّل من تقصّفه.
  • استخدام منشفةٍ ناعمةٍ عند تجفيف شعر طفلك؛ فاستخدام منشفةٍ جافةٍ صلبةٍ أو خشنةٍ يؤدي إلى إتلاف بصيلات الشعر وإبطاء نمو شعر الطفل الرضيع.
  • يعدُّ اتباع نظامٍ صحي متوازنٍ مهمًا جدًا للمساعدة في نمو شعرٍ كثيفٍ وممتلئ.
  • رغم عدم وجود دليلٍ على أن قصّ شعر الطفل يساعد في تحفيز نموه. إلّا أن قصّ شعر الطفل الذي يعاني من تساقط الشعر أو بقعٍ صلعاء يسمح لشعره بالنمو بشكل متساوٍ؛ فيبدو أكثر كثافة.

شاهد أيضًا: ماسك الشعر الكيرلي للأطفال

ختامًا، قد تختلف مراحل نمو شعر الطفل الرضيع بين طفلٍ وآخر. لذا استعدي لأي مفاجأةٍ؛ فقد يأتي صغيرك بشعرٍ كثيفٍ كالحشائش، أو بشعرٍ خفيف. في كافةِ الأحوال احرصي على العناية بشعر طفلك الرضيع، واستمتعي برؤية هذه التسريحات، واحتفظي بصورٍ لها. لأن طفلكِ سيفقد شعره تدريجيًا في الأشهر اللاحقة بعد الولادة؛ قبل أن يحظى بلون وملمس شعره الدائم.

62 مشاهدة