موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

متى أعطي طفلي مضاد حيوي

When should I give my child an antibiotic?

متى أعطي طفلي مضاد حيوي؟ ومتى لا أعطي طفلي مضاد حيوي؟ تحتارُ الأمُّ عندما يمرض طفلها بين الأدويةِ والعلاجات الطبيعيَّةِ. وقد يَصعُبُ على الأمِّ الجديدة بالأخصِّ معرفةَ الحالات التي تستدعي تداخلًا طبيًا فيغلب عليها الخوفُ تجاه طفلها وقد تسارع إلى الصيدليِّة وتشتري لطفلها مضادََا حيويًا بدون معرفة فيما إذا كان يحتاج هذا الدواء فعلًا أم لا. لذلك فهي تحتاج إرشاداتٍ كافيةً تضمن لها التعامل مع حالات المرض والالتهاب خصوصًا. كذلك فإنها تحتاج معرفة فوائد المضاد الحيوي والنصائح الهامة للتعامل معه بعيدًا عن أضراره.

متى أعطي طفلي مضاد حيوي

هناك بعض الحالات التي تستدعي إعطاء الطفل المضادات الحيوية. وذلك بسبب إصابة جسمه ببكتريا يجب القضاء عليها وإلا فإن المرض سيشتد بسرعة وستسبب البكتريا الكثير من الأضرار لجسمه. هذه الحالات هي:

التهاب الرئة الجرثومي: تظهر الحمى الشديدة على الطفل مع أعراض نقص الرضاعة والسعال. ننوه أنه لا يمكن التفريق من خلال الأعراض فقط بين التهاب الرئة الجرثومي الذي يحتاج مضادات حيوية لعلاجه أو الفيروسي الذي سيشفى لوحده. بل إننا بحاجة إلى مزيد من التحاليل والاستقصاءات.

التهاب الدماغ والسحايا الجرثومي: هذا الالتهاب الخطير يحتاج التداخل السريع بإعطاء الصادات من قبل الطبيب. يميل الطفل للنوم ويتأثر وعيه ويعاني من الصداع والإقياء والحمى الشديدة.

التهاب الحويضة والكلية: يشعر الطفل بآلامٍ في الخاصرة مع ارتفاع الحرارة وهو مرضٌ يستدعي التداخل بأسرع وقت كي لا نفقد وظيفة الكلية.

بعض حالات التهاب اللوزتين الصديدي: يكون سببها المكورات العقدية وتحتاج إلى تناول مضاد حيوي لمنع حصول مضاعفات خطيرة تؤثر على القلب والمفاصل.

التهاب الأذن الوسطى: يحتاج إلى وصف مضاد حيوي في حال عمر الطفل أقل من ستة أشهر. لأن مناعة الطفل الصغير لا تكون متطورة بعد. هذا الالتهاب يسبب بكاء الطفل المستمر والحمى ورفض الرضاعة.

التهاب ملتحمة العين: غالبًا يكون سببه جرثومي لذلك يميل الأطباء إلى وصف مضاد حيوي على شكل مرهم أو قطرة. تصبح العين حمراء مع ظهور إفرازات قيحية.

القوباء: هو مرض جلدي تظهر فيه قشور عسلية على الوجه سببه جراثيم المكورات العنقودية أو العقدية ويتطلب العلاج بالمضادات الحيوية.

شاهد أيضًا: فوائد الكمون للرضع عالم حواء

متى أعطي طفلي مضاد حيوي
متى أعطي طفلي مضاد حيوي

متى لا أعطي طفلي مضاد حيوي

هناك العديد من الحالات التي لا تحتاج إلى أخذ مضاد حيوي. لأن سبب هذه الحالات فيروسات لا يستطيع المضاد الحيوي القضاء عليها وستشفى من تلقاء نفسها. من بعض هذه الحالات نذكر:

التهاب الأذن الوسطى الحاد: إذا أتمَّ الطفل العامين يمكن الانتظار على الطفل بضعة أيام. فهو عادة لا يحتاج لوصف مضاد حيوي ويشفى على الراحة.

التهاب الحلق واللوزتين: بعض الحالات يكون سببها فيروسي وتشفى لوحدها ولا يمكن التفريق بشكلٍ جازمٍ بين السبب الفيروسي والجرثومي إلا بعد الفحص السريري وطلب التحاليل المخبرية.

الخانوق: هو التهاب الحنجرة والرغامى الذي يكون سببه غالبًا فيروسيًا. يتظاهر بحمى وسيلان أنف وسعال يشبه النباح.

شاهد أيضًا: متى أرضع طفلي بعد الدواء

العلامات التي تؤكد حاجة الطفل لمضاد حيوي

بعد معرفة الحالات التي تعد جوابًا عن سؤال متى أعطي طفلي مضاد حيوي. قد تحتاجين معرفة العلامات التي يعتمد عليها في معرفة الحاجة لوصف مضاد حيوي أو لا. هذه العلامات غير جازمة فلا يفرق بين المسبب الفيروسي والجرثومي إلا التحاليل المخبرية. من أهم هذه العلامات والأعراض:

  • ارتفاع الحرارة الشديد عند طفلٍ رضيعٍ أو ارتفاع الحرارة المستمر لخمسة أيام عند طفل أتم السنة من العمر.
  • ظهور بقعٍ بيضاء على الحلق، إذ تميل الجراثيم إلى تكوين بقع قيحية على البلعوم.
  • استمرار المرض لفترة طويلة أو بدء ظهور أعراض جديدة عوضًا عن التحسن.
  • السعال المصحوب بشهيق قد يكون دليل الإصابة بالسعال الديكي وهو مرض جرثومي يتطلب وصف المضادات الحيوية.

شاهد أيضًا: حقن المضاد الحيوي للأطفال

فوائد تناول مضاد حيوي

إن المضادات الحيوية تبقى من أعظم الاكتشافات الطبية وذلك لأنها تنقذ البشر كل اليوم من البكتريا التي كانت تفتك بالبشر سابقًا وتسبب الكثير من الوفيات والأمراض الخطيرة.

يجدر الإشارة إلى أنه في حال الإصابة الجرثومية فإنه ما من سبيل آخر للقضاء عليها إلا بالاستعانة بالمضادات الحيوية. ففي بعض الأحيان مهما كانت المناعة قوية فإن الجسم بحاجةٍ إلى دواء يقضي على البكتريا ويساهم في منع تطور العدوى ووصولها إلى أعضاءٍ حيويةٍ كالقلب والدماغ والسحايا.

شاهد أيضًا: متى ينبغي استخدام المضادات الحيوية للأطفال الرضع

أضرار تناول مضاد حيوي

بعد أن أجبنا على سؤال متى لا أعطي طفلي مضاد حيوي قد تتساءلين عن أضرار المضاد الحيوي التي تدفعك لتجنب استعمال هذا الدواء دون وصفةٍ طبيةٍ. فهذا السلاح ذو حدين إذ أن له آثار جانبيةً عديدةً مثل:

  • الاضطرابات الهضمية: قد يسبب المضاد الحيوي الغثيان والإقياء. كما يغير حركية الأمعاء فيصاب الطفل بالإمساك أو الإسهال.
  • الاضطرابات التحسسية: إن المضادات الحيوية تكاد تكون من أشيع الأدوية المستخدمة والتي يطور الطفل تجاهها ردة فعل تحسسية إذ تسبب له الشري والحكة الآلام البطنية وصولًا إلى الأزيز وضيق التنفس.
  • تغير لون الأسنان: بعض المضادات الحيوية مثل التتراسكلين (Tetracycline) تسبب للطفل الأصغر من 12 عامًا تغيرًا في لون الأسنان لذلك يجب تجنب استخدامها.
  • آثار جانبية خطيرة: استعمال بعض المضادات الحيوية يسبب آثارًا شديدةً مثل الصعوبة في التنفس أو القلق وفقدان الوعي أو حدوث طفح جلدي شديد وهنا يجب تدخل الطبيب.

شاهد أيضًا: ماذا أفعل للطفل الممغوص علاجات منزلية سريعة

أضرار تناول مضاد حيوي
أضرار تناول مضاد حيوي

محاذير تناول المضاد الحيوي للأطفال

بعد أن أجبنا عن سؤال متى أعطي طفلي مضاد حيوي سنبحث أخيرًا في أهم النصائح التي تضمن لك التعامل مع المضاد الحيوي بشكلٍ صحيحٍ. والتي من ضمنها:

  • إعطاء الدواء بمواعيد منتظمةٍ والالتزام باستكمال الجرعة حتى انتهاء الأيام بالوصفة.
  • تشجيع الطفل على تعويض كمية الماء المفقودة بالإسهال والإقياء منعًا من حدوث التجفاف. مع الانتباه إلى عدم إعطاء مضاد إسهال إلا تحت إرشادات الطبيب.
  • لا يجب إعطاء المضادات الحيوية بشكل وقائي قبل حدوث المرض أو عند الشك به فقط لأنه سيجعل الجراثيم مقاومة على الصادات.
  • حفظ الدواء بالشكل الصحيح وفقًا لإرشادات الوصفة بعيدًا عن متناول الأطفال.

شاهد أيضًا: كيف أعرف أن طفلي موجوع

في النهاية، بعد أن أجبنا عن سؤالَي متى أعطي طفلي مضاد حيوي ومتى لا أعطي طفلي مضاد حيوي يجب أن ننوه مجددًا أنه لا يجب عليك أن تسارعي من تلقاء ذاتك وتصفي الدواء لطفلك إلا بعد الاستعانة بالمشورة الطبية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.