موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

متى يلتئم جرح الختان عند الرضيع

When does a circumcision wound in an infant heal

متى يلتئم جرح الختان عند الرضيع؟ لطالما تساءل الكثير من الأشخاص، ولا سيما الآباء الجدد عن هذا السؤال. وبشكلٍ عام يعّرف الختان (الطهور) بأنه عبارة عن إجراء عملٍ جراحيٍ لإزالة الطبقة الجلدية التي تحيط برأس القضيب والتي تدعي بالقلفة، أو الحشفة. كما تجرى هذه العملية من قبل طبيبٍ متخصصٍ للمولود الذكر، وضمن مستشفى خاصًا مجهزًا بكافة المستلزمات الطبية، أو المستلزمات المختلفة للحالات الطارئة. وعادةً يفضل أن تجرى عملية ختان الرضيع الذكر بعد الولادة مباشرةً أو خلال العشرة أيام الأولى من عمر الرضيع. وإذا كنت عزيزي القارئ من المهتمين بمعرفة الإجابة على سؤال متى يلتئم جرح الختان عند الرضيع ما عليك إلا أن تتابع مقالنا هذا.

شاهد أيضًا: ماذا يأكل الطفل بعمر سنة.

أنواع الختان

يوجد أربعة أنواع، أو طرق مختلفة للختان، وهي كالتالي:

  • الختان الجراحي: يستخدم الطبيب بهذا الإجراء شفرةً جراحيةً، حيث يزيل بها القلفة من رأس القضيب، ثم يخيط مكانها. هذه الطريقة تقليدية ومستخدمة لختان الأطفال الرضّع الذكور، لكن يوجد لها مضاعفات كثيرةٍ وعديدة مثل النزيف الذي لن يتوقف إلا بعد إجراء الحرق، أو الخياطة. وبهذه الطريقة يحتاج الجرح غالبًا مدةً طويلةً للشفاء.
  • الختان بالحلقة: توضع حلقة مطاطية ضيقة بشكلٍ محيطٍ للقضيب، ثم تربط بشكلٍ جيد باستخدام خيط. كما أن الهدف من ذلك هو ضمان عدم وصول الدم للجزء العلوي الذي لا يلبث أن يجف، ويسقط من تلقاء نفسه كالحبل السري تمامًا.
  • الختان بالليزر: يشابه كثيرًا الجراحة التقليدية، لكن هناك فارق واحد، ألا وهو استخدام قاطع الليزر بدلًا عن الشفرة، ثم بعد ذلك تحرق الأنسجة الموجودة تحت جلد قناة القضيب باستخدام الليزر. كما وتعتبر هذه الطريقة من أقل الطرق انتشارًا، أو شيوعًا.
  • الختان بالمشبك: من أحدث الطرق المستخدمة في الختان، تُزال الفلقة بهذه الطريقة بواسطة جهاز يدعى المشبك الفضي، كما أنه لا يحتاج لاستخدام حلقة، أو أي خياطة. يوضع الجهاز فقط، ثم يغطى بضمادة صغيرة وبدون حصول أي نزيفٍ، أو خياطة.

شاهد أيضًا: متى يمشي الطفل الرضيع.

فوائد الختان للرضع الذكور

  • يسهل كثيرًا من عملية تنظيف القضيب وغسيله.
  • يقلل كثيرًا من خطر الإصابة بالالتهابات الخاصة بالجهاز البولي.
  • التقليل من خطورة الإصابة بالأمراض التي يمكن أن تنتقل بالاتصال الجنسي.
  • الحد والتقليل من المشاكل التي تصيب القضيب كالالتهابات، أو العدوى.
  • التقليل من خطر التعرض للإصابة بسرطان القضيب.

فوائد الختان للرضع الذكور

نصائح لتخفيف ألم الختان

يوجد مجموعة من النصائح يجب أن يتبعها الوالدان للعناية بالرضيع بعد الختان، بالإضافة لتجنب تعرض العضو الذكري لالتهاباتٍ، أو تقيح. ومن أهم هذه النصائح نذكر:

  • وضع كمية مناسبة من المرهم الطبي، أو الجل الذي يصفه الطبيب بعد تغيير الحفاض، وذلك بهدف منع التصاق الجرح مع الحفاض الذي يتسبب بحدوث الألم.
  • إجراء حمام للرضيع، بشكلٍ يوميٍ وروتينيٍ.
  • إعطاء الرضيع مسكنًا للألم عند الشعور بوجود آلام.
  • مراعاة عدم إزالة الضماد بشكلٍ قويٍ، وفي حال إيجاد صعوبة بإزالته، يجرى حمامًا مائيًا ساحنً، ثم يمكن إزالتها بسهولة.
  • مراقبة الجرح بشكلٍ دوريٍ في أول يوم، حيث من الفروض ألا يزيد النزيف عن حجم القطعة المعدنية الواحدة.

شاهد أيضًا: كيفية تنظيم الطفل الرضيع.

متى يلتئم جرح الختان عند الرضيع

من المعلوم أن الختان لا يجري أبدًا تحت التخدير العام، حيث يكون الرضيع مستيقظًا تمامًا أثناء العملية، لكن يوضع مادة مخدرة على القضيب كالكريم المخدر الموضعي، أو حقنة في قاعدة القضيب. الأمر الذي يؤدي لإزالة الإحساس بشكلٍ مؤقتٍ في تلك المنطقة، وبذلك لا يعاني الطفل من أي ألم أثناء إجراء العملية. لكن مثلها مثل أي عمليةٍ أخرى ينجم عنها بعض الآلام التي تكون ناتجةً عن تلف الجلد المحيط بالقضيب. وتعتبر النظافة العامل الأول لسرعة شفاء الطفل بعد إجراء عملية الختان. وبشكلٍ عام لا يجب إزالة الضمادة، أو الشاش الطبي الذي يحيط بالقضيب قبل مرور يومين من إجراء العملية. وبشكلٍ عام يشفى جرح الختان بعد مرور أيامٍ قليلةٍ، لكن لا يلتئم جرح الختان عند الرضيع إلا بعد مرور ثلاثة إلى أربعة أسابيع. علمًا أن ذلك يعتمد على مدى سرعة الشفاء وجودة الجلد، وطريقة الختان المستخدمة بالإضافة لمدى العناية والاهتمام بالجرح.

متى يلتئم جرح الختان عند الرضيع

أعراض طبيعية تصيب الرضيع بعد الختان

يوجد مجموعة من الأعراض التي من الطبيعي وجودها، ولا داعي للخوف منها والتي تظهر بعد إجراء عملية الختان، نذكر منها:

  • النزيف: يمكن أن يمتد لبضعة دقائق، أو لساعاتٍ، أو حتى ليومٍ كاملٍ في بعض الحالات. وبعد ذلك يتعافى الجرح، ثم بعد ذلك يتوقف النزيف بشكلٍ تلقائي.
  • تغير اللون: بعد إكمال العملية مباشرةً سيصبح مكان الجرح ملونًا باللونٍ الأحمر، أو البنفسجي، ويعتبر ذلك من الأمور الطبيعية. ويعود ذلك لأن القضيب مسبقًا كان مغطى بغشاءٍ مخاطي، ثم بعد إزالة هذا الغطاء الذي يدعى بالقلفة سيظهر الجزء الداخلي داكن اللون. ويمكن أن تبدو أحيانًا البقع بلونٍ أصفر، أو أبيض في الأيام الأولى من الختان، وذلك يعتبر أيضًا من الأمور الطبيعية. ومن المعروف أنه في بعض الأحيان يمكن أن يظهر الجلد بلونٍ أخضر، أو أصفر وذلك من دلائل اندمال الجرح.
  • التورم: يمكن ملاحظة أحد الوالدين وجود القليل من التورم خلف، وأسفل القضيب، ثم يمكن أن يظهر التورم بشكل فقاعة، أو بثرة. ولا يوجد أي داعي للقلق، أو الخوف منها فهي من علامات اندمال الجرح وشفائه، ثم ستختفي لاحقًا خلال مدة لا تتجاوز الأسبوعين.
  • اختلاف في حجم القضيب: غالبًا يمكن أن يبدو القضيب ذا حجمٍ أصغر بعد عملية الختان، ويرجع ذلك لارتخاء، أو انكماش الجلد بعد العملية.

شاهد أيضًا: أهم اللقاحات تعطى للطفل الرضيع.

أعراض غير طبيعية بعد ختان الرضيع

يوجد بعض الأعراض إذا ظهرت على الطفل الرضيع الذي أجريت له عملية الختان، يجب الاتصال بالطبيب مباشرةً، أو نقله إلى أقرب مستشفى. نذكر منها:

  • ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع لأكثر من 38 درجة مئوية.
  • انزعاج الطفل، أو إبداء سرعة من الانفعال، مع صراخٍ عالٍ، أو رفضه لتناول الطعام.
  • عدم تبليل حفاض الرضيع لمدة تزيد عن 12 ساعة.
  • وجود بقعة بنية، أو حمراء اللون تزيد عن حجم القطعة النقدية.
  • الاستمرار في اصفرار المنطقة لمدة تزيد عن الأسبوع.
  • الاستمرار في احمرار المنطقة لمدة تزيد عن 5 أيام.
  • خروج سائل مصفر اللون من الجرح.
  • التقيؤ بكثرة، أو إيقاف الرضاعة.

وفي ختام مقالنا الذي أجبنا به على سؤال (متى يلتئم جرح الختان عن الرضيع). ويجدر بنا أن نذكركم بضرورة مراعاة عدم لمس المنطقة كي لا ينزعج الطفل، أو يتألم، ثم يتوجب إعطاءه مسكنًا للألم لتخفيف الألم عليه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.