موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

ميلان الرحم أسبابه واعراضه

Uterine tilt causes and symptoms

ميلان الرحم أسبابه واعراضه وطرق علاجه والوقاية منه هذا ما سنتحدث عنه في مقالنا هذا. حيث أن امرأة من بين كل خمس نساء في العالم تصاب بميلان الرحم. لذلك من المهم البحث عن مدى تأثيره على الحمل والإخصاب وهل يشكل سببًا للعقم. هذا الهاجس الذي يؤرق كل أنثى تحلم باحتضان طفلها بين ذراعيها. فبالرغم من أن لكل داء دواء إلا أن إهمال أي داء سيؤدي إلى تفاقمه وربما استحالة علاجه فيما بعد. لذلك اجعلي عزيزتي حواء من مقالنا هذا بداية اهتمامك بصحتك ومستقبل أمومتك. فنحن موجودون دائمًا لنقدم لكِ كل ما هو مفيد.

ميلان الرحم أسبابه واعراضه

يشبه الرحم الإجاصة من حيث الشكل ويتواجد أسفل الحوض متجهًا إلى الأمام نحو البطن عند أغلب النساء كحالة طبيعية. بينما يميل نحو الخلف ما يعادل 20 بالمئة من النساء ليشكل حالة تعرف بميلان الرحم (Tilted uterus). وعلى الرغم من هذه النسبة المرتفعة إلا أن معظم المصابات به لا يشعرن بذلك. كما تجدر الإشارة إلى أن ميلان الرحم لا يعرّض المرأة لأي مشاكل صحية.

أسباب ميلان الرحم

يرجع ميلان الرحم عند النساء للعديد من الأسباب نذكر أهمها:

  • الوراثة: حيث أن 25% من إجمالي الإصابات بميلان الرحم ناتج عن عوامل وراثية.
  •  الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة وألياف الرحم.
  • كما أن الإصابة بالتهاب الحوض وعدم علاجه سيؤدي إلى تشكل أنسجة في الرحم والتي تسبب بدورها ميلانه.
  • بالإضافة إلى ذلك يؤدي تضخم الرحم الناتج عن الأورام أو الألياف أو الحمل إلى ميلانه.
  • علاوة على ذلك فإن ضعف عضلات الحوض بسبب تعدد الولادات أو انقطاع الطمث عند الوصول لسن اليأس يؤدي لميلان الرحم.
  • تراكم الأنسجة الناتجة عن عمليات جراحية للرحم مسببةً ضغطًا على الرحم وميلانه.

كما يمكنك الاطلاع على الأدوية التي تعطى للحامل أول 3 شهور من هنا.

اعراض ميلان الرحم

كما ذكرنا سابقًا أن أغلب النساء المصابات بميلان الرحم قد لا تظهر عليهن أي أعراض. ولكن في بعض الحالات تظهر الأعراض التالية:

  • الشعور بألم شديد خلال الدورة الشهرية.
  • التهاب في المسالك البولية.
  • ألم أسفل الظهر أو في المهبل عند الجماع.
  • كما سيبرز البطن من الناحية السفلية.
  • بالإضافة إلى ذلك يعتبر عدم انتظام الدورة الشهرية من اعراض ميلان الرحم.
  • التبول بشكل متكرر مترافق بضغط في المثانة.
  • علاوة على ذلك يعتبر الإمساك أحد اعراض ميلان الرحم.

كما يمكنك الاطلاع على الوحم عند الحامل من هنا.

الوقاية من ميلان الرحم

لا يمكن الوقاية من ميلان الرحم وخاصة إذا كان وراثيًا. ولكن يمكن التخفيف من أعراضه عن طريق:

  • شرب كميات كبيرة من الماء وتناول الأطعمة الغنية بالألياف لعلاج الإمساك.
  • كما يجب عدم رفع الأشياء الثقيلة.
  • تقوية عضلات أسفل الحوض عن طريق ممارسة تمرين كيجل.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب الحفاظ على وزن صحي.
  • الابتعاد عن التدخين.

كما يمكنك الاطلاع على علامات الولادة المبكرة من هنا.

هل يمنع ميلان الرحم الحمل

تشعر النساء المصابات بميلان الرحم بالقلق حول تأثيره على الحمل والقدرة على الإنجاب. ولكن لحسن الحظ لا يؤثر ميلان الرحم عادةً على خصوبة المرأة. ولا يشكل عائقًا أمام وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة. ولكنه سيؤدي إلى صعوبة التبول أو سلس البول في الأشهر الأولى من الحمل نتيجة الضغط الحاصل على المثانة. بالإضافة إلى ذلك سيزيد ميلان الرحم من صعوبة فحصه بالموجات فوق صوتية.

علاج ميلان الرحم

عند وجود اعراض مزعجة ومشاكل صحية لميلان الرحم يمكن البدء بعلاجها عن طريق:

  • علاج الأمراض والمشاكل التي تسببت بميلان الرحم.
  • استخدام اللبوسات المهبلية: وهي عبارة عن قطع بلاستيكية صغيرة تعمل على تعديل وضع الرحم لمعالجة ميلانه. حيث يتم استخدام هذه اللبوسات بشكل مؤقت حتى انتهاء العلاج أو بشكل دائم في بعض الحالات.
  • علاج ميلان الرحم بالعمل الجراحي وذلك عندما يسبب ألمًا شديدًا للمرأة.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تقوي أربطة الحوض.

علاج ميلان الحوض بالتمارين الرياضية

علاج ميلان الحوض بالتمارين الرياضية
علاج ميلان الحوض بالتمارين الرياضية

في بعض حالات ميلان الرحم يتمكن الطبيب من إعادته إلى وضعه الطبيعي يدويًا. ومن ثم يتوجب على المرأة ممارسة بعض أنواع التمارين الرياضية التي تقوي الأربطة الداعمة للرحم. وذلك ليتمكن من الحفاظ على موقعه الطبيعي داخل الجسم وبالشكل الصحيح. ومن هذه التمارين:

  • الركبة في الصدر: ينفذ هذا التمرين عن طريق الاستلقاء على الأرض. ومن ثم ثني الركبتين مع إبقاء القدمين على الأرض. وبعد ذلك نقرب الركبة اليمنى من الصدر حتى تتلامس الساق مع الصدر مع تثبيتها بهذه الوضعية لمدة 20 ثانية. نكرر هذه العملية مع الساق اليسرى.
  • تمرين تقلص الحوض: يساهم هذا التمرين في تقوية عضلات أسفل الحوض. ويتم عن طريق الاستلقاء على الظهر مع وضع اليدين على جانبي الجسم. ومن ثم نرفع الأرداف قليلًا عن مستوى الأرض. مع التثبيت في هذه الوضعية لمدة 5 ثوانٍ ليتم بعدها تكرار هذه العملية عدة مرات.
  • تمرين كيجل: يعتبر من التمارين المفيدة لتقوية عضلات قاع الحوض وبالتالي علاج ميلانه. كما يساعد تمرين كيجل في علاج سلس البول.

كما يمكنك الاطلاع على جدول الأيام التي يحدث فيها الحمل من هنا.

تشخيص ميلان الرحم

يشخص ميلان الرحم من قبل الطبيب عن طريق فحص المهبل، وعنق الرحم، والمبيض، والرحم، والحوض. وذلك عن طريق إدخال إصبعين في المهبل ومن ثم دفع عنق الرحم. وسيستعمل يده الأخرى للضغط على أسفل البطن. وبهذه الطريقة سيحدد موضع الرحم إذا كان مائلًا أم لا. كما قد يمسح الطبيب عنق الرحم كإجراء إضافي للتأكد من عدم وجود انتباذ بطاني رحمي أو ورم ليفي يسبب ميلان الرحم.

هل يمكن علاج ميلان الرحم بالأعشاب

أثبتت بعض الأبحاث أن هناك بعض الأعشاب تعمل على تقوية عضلات الحوض المسؤولة عن إمساك الرحم. وبالتالي يمكنها علاج ميلان الرحم من خلال تناولها مع الأطعمة أو شربها كالشاي. ومن أهم هذه الأعشاب عشبة ذيل الحصان وعشبة ذنب الأسد بالإضافة إلى أوراق التوت الأحمر.

وإلى هنا نكون قد وصلنا لختام مقالنا عن ميلان الرحم وأسبابه واعراضه. فبالرغم من أن نسبة الإصابة به تعتبر مرتفعة قليلًا إلا أن أعراضه غير ظاهرة لدى أغلب النساء وقد لا تشعر به. كما أنه قد لا يؤثر على الإخصاب ولا يسبب العقم. بالإضافة إلى أن علاجه غالبًا يكون ببعض التمارين الرياضية البسيطة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.