موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي

Signs of a child's delayed physical, motor and cognitive development

تشير علامات تأخر النمو الجسدي والحركي والإدراكي عند الأطفال إلى وجود تحدياتٍ في وقت لاحقٍ من الحياة. وتعود أسباب تأخر النمو عند الأطفال إلى مجموعةٍ متنوعةٍ من العوامل بما في ذلك، الوراثة والمضاعفات أثناء الحمل، وقد يكون السبب غير معروفًا في بعض الأحيان. عادةً ما يكون الأهل أوّل من يلاحظ علامات تأخر النمو الجسدي والحركي والإدراكي عند الأطفال، وقد يكون من المخيف معرفة أن الطفل يعاني من تأخر النمو. لكن من المهم معرفة أن هناك العديد من الخيارات الموجهة لعلاج أعراض تأخر النمو عند الأطفال بناءً على التشخيص. حيث يهدف العلاج أن يصل الطفل إلى إمكانياته الكاملة، ويلحق بأقرانه.

لذا إن كنت تعتقد أن طفلك يعاني من تأخر النمو وتتساءل عن علامات تأخر النمو الجسدي والحركي والإدراكي. تابع قراءة المقال التالي من موقع طلاب نت، لمعرفة المزيد حول تأخر النمو عند الأطفال، أعراضه، وأسبابه، وطرق العلاج.

تأخر النمو عند الأطفال

تأخر النمو عند الأطفال
تأخر النمو عند الأطفال

نمو الأطفال ليس مجرد نمو جسدي، فهم يتعلمون ويتطورون منذ الولادة وطوال حياتهم. ويُلاحظ ذلك من خلال تفاعلهم مع البيئة المحيطة بهم، بما في ذلك التحدث واللعب والتعلم والتحرك والتصرفات، وتدعى هذه المهارات بمراحل التطور. ويظهر التأخر في النمو عند الأطفال من خلال التأخر المستمر في اكتساب واحدة أو أكثر من المهارات المتوقعة في سنٍ معينٍ. وعليه يشمل تأخر النمو عند الأطفال أنواعًا مختلفة، كما يلي:

  • تأخر النمو الحركي: عادةً ما يواجه الأطفال الذين يعانون من تأخر النمو الحركي من صعوبة في الحركات التي تتطلب استخدام العضلات كلعب الكرة أو حتى التلوين. وفي بعض الأحيان تكمن المشكلة في القدرة الطفل على تنسيق حركاته لا على قوته.
  • تأخّر في الإدراك: يعاني الطفل في هذه الحالة من مشاكل في المهارات المعرفية أي التعلم والتفكير واللعب. وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي لتأخر الإدراك عند الأطفال، لكن في معظم الحالات لا يستطيع الأطباء العثور على سبب محدد.
  • تأخر في اللغة والكلام: وهي أكثر أنواع تأخر النمو عند الأطفال شيوعًا، يعاني فيه الأطفال من تأخر الكلام أو يجدون صعوبةً في نطق الكلمات بشكلٍ صحيح. فيجدون صعوبةً في التعبير عن أنفسهم أو فهم الآخرين.
  • تأخّر في المهارات الاجتماعية والعاطفية: عادةً ما تظهر علامات هذه المشكلة قبل ذهاب الأطفال إلى المدرسة. وفيها يعاني الأطفال من صعوبةٍ في الانسجام مع الآخرين من الأطفال أو البالغين.

شاهد أيضًا: كيف يتطور إدراك الطفل في الشهر الثالث ونصائح لتنمية مهاراته

علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي

هناك العديد من علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي. بعضها قد يظهر في مرحلة الرضاعة، والبعض الآخر لا تتمّ ملاحظته حتى يبلغ الطفل سن المدرسة. تشمل علامات تأخر النمو عند الأطفال الأكثر شيوعًا ما يلي:

علامات تأخر  النمو الجسدي والحركي عند الأطفال

تشمل علامات تأخر النمو الجسدي والحركي عند الأطفال حسب العمر ما يلي:

  • في عمر 3-5 شهور:
    • لا يضعون الأشياء في أفواههم.
    • ضعف التحكم في الرأس والرقبة.
    • عدم القدرة على الوصول إلى الأشياء أو فهمها.
  • في الشهر السابع:
    • عدم القدرة على الجلوس دون دعم.
    • عدم القدرة على التدحرج في كلا الاتجاهين.
    • تصلّب العضلات.
    • تشنج العضلات.
    • صعوبة في البلع.
    • الضعف.
  • في عمر السنة:
    • عدم القدرة على الزحف.
    • عدمُ تحمل الوزن على الساقين والوقوف.
    • عدمُ القدرة على الوقوف مع الدعم.
  • في عمر السنتين:
    • لا يستطيع المشي.
    • لا يستطيع دفع لعبة بعجلات.

علامات تأخر النمو الإدراكي عند الأطفال

تشمل علامات تأخر النمو الإدراكي عند الأطفال ما يلي:

  • في عمر السنة:
    • لا يشير الطفل إلى أشياء أو صور.
    • لَا يبحث عن الأشياء المخفية.
    • لا يقوم بحركات مثل التلويح.
  • في عمر السنتين:
    • لا يقلّد الأفعال أو الكلام.
    • لَا يتبع التعليمات البسيطة.
    • لَا يفهم وظيفة الأشياء اليومية كالملعقة أو الهاتف.

إذا كانت أسباب تأخر النمو عند الأطفال طبية، قد يساعد العلاج في تحسين علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي.

شاهد أيضًا: مراحل تطور إدراك الطفل الرضيع حتى عمر السنتين

أسباب تأخر النمو عند الأطفال

أسباب تأخر النمو عند الأطفال
أسباب تأخر النمو عند الأطفال

هناك العديد من أسباب تأخر النمو عند الأطفال، حيث تساهم مجموعة متنوعة من العوامل في ذلك. وبعض الحالات يمكن أن تكون وراثية، كما يمكن أن تكون العدوى أو المضاعفات أثناء الحمل والولادة من أسباب تأخر النمو عند الأطفال.  وعليه يمكن أن نستعرض هذه الأسباب كما يلي:

  • الولادة المبكرة.
  • نقص الأوكسجين أثناء الولادة.
  • ضعف السمع أو البصر.
  • اضطرابات التمثيل الغذائي مثل مرض بيلة الفينيل كيتون PKU.
  • الصدمات النفسية الشديدة مثل اضطراب ما بعد الصدمة.
  • الالتهابات الخطيرة جدًا.
  • سوء التغذية.
  • الإساءة الجسدية والإهمال.

كما يمكن أن يكون تأخر النمو عند الأطفال أحد أعراض حالات طبيةٍ أساسيةٍ مثل:

  • اضطراب طيف التوحد.
  • الشلل الدماغي.
  • اضطراب طيف الكحول الجنيني.
  • الاعتلال العضلي.
  • الاضطرابات الوراثية مثل متلازمة داون.
  • متلازمة لانداو كلينفر (الحبسة الكلامية الطفولية المكتسبة).

لكن في بعض الحالات، لا يمكن تحديد سبب تأخر النمو عند الأطفال.

هل يمكن علاج تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي

يعتمد علاج تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي على السبب:

  • في تأخر الطفل النمو الجسدي والحركي: قد يقترح الطبيب تشجيع الطفل على النشاط والحركة ضمن المنزل، وقد يحتاج الطفل أيضًا إلى:
    • العلاج الطبيعي لمساعدتهم في الحركات التي تستخدم الكثير من العضلات.
    • العلاج المهني لتحسين مشاكل التنسيق أو المهارات الحركية الصغيرة.
    • أدوية وعلاجات أخرى إذا كان السبب مرض عضلي.
  • في تأخر الطفل في الإدراك: سيعتمد العلاج على التشخيص، وبناءً على ذلك قد يحصل الطفل على المساعدة كما يلي:
    • العلاج باللعب.
    • التعليم الخاص.
    • قد تساعد بعض الأدوية في علاج بعض المشكلات السلوكية مثل فرط الانتباه، التي يرافقها تأخر الإدراك.

شاهد أيضًا: أسباب مرض الصفراء عند حديثي الولادة وما هي طرق العلاج

ختامًا، إن تأخر نمو طفلك قليلًا عن أقرانه ليس سببًا للقلق، وليس بالضرورة أن تكون هذه من علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي. فالأطفال لا ينمون بنفس المعدل، ولا يطوّرون مهاراتهم وفق جدولٍ زمني صارمٍ. بل إنّ كلٍ طفلٍ فريد من نوعه يتطور ويتعلم بشكلٍ مختلفٍ عن غيره، وما دام لا يعاني من علامات تأخر نمو مستمرةٍ فهو على ما يرام.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.