موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

كيف تتعامل الام المصابة بكورونا مع طفلها

How does a mother with corona deal with her child?

أثيرت مؤخرًا مخاوف كثيرة حول الطريقة الصحيحة التي يجب أن تتعامل بها الام المصابة بكورونا مع طفلها. وخاصةً في مرحلة الرضاعة الطبيعية، لأنها تعتبر الأساس السليم لتغذية الطفل وزيادة مناعته. حيث توصي بها منظمة الصحة العالمية خلال الـ 6 أشهر الأولى من عمر الطفل، مع ضرورة الاستمرار بها مع الأطعمة الأخرى حتى عمر السنتين. ولكننا نجد أن العديد من الأمهات المصابات بكورونا تعمل على إيقاف الرضاعة الطبيعية خوفًا من انتقال العدوى لطفلها. لذا سعينا في مقالنا هذا إلى شرح طريقة تعامل الام المصابة بكوفيد 19 مع طفلها. وذلك بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية WHO ومركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC. بالإضافة إلى ذكرنا لبعص النصائح الهامة لزيادة مناعة الطفل.

كيف تتعامل الام المصابة بكورونا مع طفلها

يجب على الام المصابة بكورونا اتباع مجموعة من النصائح وخاصة في مرحلة الرضاعة الطبيعية. وذلك من أجل ضمان حصول طفلها على فوائد الحليب الطبيعي والتي تعتبر ذات أهمية تفوق مخاطر الإصابة بكورونا. حيث توضح هذه النصائح الطريقة التي يجب أن تتعامل بها الام المصابة بكورونا مع طفلها كما يلي:

  • يجب على الام غسل يديها جيدًا وبشكل متكرر بالماء والصابون أو تعقيمهما بالكحول قبل لمس طفلها.
  • كما يجب على الام ارتداء الكمامة عند أي اتصال مباشرٍ مع طفلها وخاصة عند الرضاعة.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب العطس والسعال في مناديل ورقية. ومن ثم يجب التخلص منها مباشرةً مع غسل اليدين جيدًا.
  • تنظيف وتعقيم الأسطح التي تلمسها الام وخاصةً إذا كان طفلها في مرحلة تعلم المشي.
  • التخلص من الكمامة عندما تصبح رطبة، وعدم استخدامها مرة أخرى أو لمسها من الجهة الأمامية.
  • كما يجب أن تتعامل الأم المصابة بكورونا مع طفلها على أنه مشتبه بإصابته أو مخالط. حيث يجب أن يبقى في العزل المنزلي خلال فترة حجر أمه.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب تعقيم مضخات الثدي وزجاجة الحليب قبل كل استخدام.
  • علاوة على ذلك يجب عدم ارتداء الطفل الكمامة إذا كان دون سن الثانية.

شاهد أيضًا: هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل من هنا.

هل ينتقل فيروس كورونا من الام المصابة عن طريق الرضاعة الطبيعية

أثبتت العديد من الفحوصات عدم وجود فيروس كورونا في حليب الام. وبالتالي فإن حليب الثدي لا ينقل العدوى من الام إلى رضيعها. ومع ذلك يمكن أن ينتقل الفيروس من الام إلى طفلها عند الرضاعة أثناء التلامس الجسدي بينهما، أو عن طريق الرزاز الملوث بكورونا أثناء التحدث أو العطس والسعال. لذا يجب أن يكون تعامل الام المصابة بكوفيد 19 مع طفلها الرضيع على أنه مخالط ومشتبه بإصابته ويجب حجره منزليًا لحين شفاء الام. وأما في حال ولادة الطفل قبل الأسبوع 37 من الحمل أو ولادته مع مشكلة صحية. فيجب استشارة الطبيب لمعرفة الطريقة التي يجب أن تتعامل بها الام المصابة بكورونا مع طفلها الحديث الولادة. وهل هنالك خطر متزايد للعدوى يسببه اختلاط الام المصابة مع رضيعها.

اقرأ أيضًا: انسداد القناة الدمعية عند الأطفال الأعراض والأسباب من هنا.

كيف تزيد الام المصابة بكورونا مناعة طفلها

كيف تزيد الام المصابة بكورونا مناعة طفلها
كيف تزيد الام المصابة بكورونا مناعة طفلها

يجب أن تتعامل الام المصابة بكورونا مع طفلها بحذر وذلك لأن جهازه المناعي لم يتطور بعد. وخاصة في حال ولادته قبل الموعد الطبيعي أو في حال كان وزنه دون الحدود المقبولة. كما يجب أن يكون تعامل الام المصابة بكوفيد 19 مبني على اتباع الإرشادات التالية التي تزيد من مناعته.

التزام الام بمواعيد لقاحات طفلها

تعتبر اللقاحات الأساسية والتكميلية خط الدفاع الأقوى الذي يحمي الطفل من الأمراض. كما تعمل اللقاحات الإضافية على زيادة مناعة الطفل مثل اللقاحات ضد فيروس الروتا والمكورات الرئوية. ورغم ذلك لم ينصح إلى الآن بإعطاء اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا للأطفال.

تقليل الام من تعرض طفلها للعالم الخارجي

بالرغم من أن هذه الطريقة لا تزيد من مناعة الطفل إلا أنها تقلل من احتكاكه مع المحيطين به. وبالتالي ستقلل فرص اصابته بالعدوى وتحميه من الأمراض. حيث ينصح دائمًا بعدم تعريض الطفل للعالم الخارجي خلال الـ6 أشهر الأولى من عمره. كما يجب غسل اليدين من قبل كل شخص يرغب بملامسة الطفل مع الحرص على عدم التقبيل.

اعتماد الام على إرضاع طفلها طبيعيا

يجب أن تتعامل الام المصابة بكورونا مع طفلها وفق النصائح التي ذكرناها سابقًا، بحيث تتمكن من إرضاع طفلها طبيعيًا. فحليب الام يقوي مناعة طفلها الرضيع من خلال ما يحتويه من أجسام مضادة. حيث تشير العديد من الدراسات إلى أن الطفل الذي يرضع بشكل طبيعي يكون أقل عرضة للإصابة بالأمراض. مثل التهابات الأذن والسحايا والحساسية ومتلازمة موت الطفل المفاجئ والإسهال. كما تعزز الرضاعة الطبيعية نمو دماغ الرضيع وتحميه من الإصابة بمرض السكري وكرون وبعض أنواع السرطانات.

حفاظ الام على نظافة طفلها

تعمل هذه الطريقة على تخفيف الضغط عن الجهاز المناعي للطفل، وتحميه من العدوى. لذا يجب أن تغسل الام يديها قبل أن تختلط مع طفلها. كما يجب أن تنظف فمه بعد كل رضاعة أو وجبة طعام، وبعد لعبه مع الحيوانات الأليفة. بالإضافة إلى ذلك يجب أن يكون تعامل الام المصابة بكوفيد 19 مع طفلها حذرًا بحيث تلتزم بكافة الإجراءات التي تمنع انتقاله إليه.

تقديم الام الطعام الصحي لطفلها

يجب على الام اختيار الأطعمة الصحية لطفلها منذ بداية اعتماده على الطعام الصلب في غذائه. مثل الجزر الذي يحتوي على الكاروتينات التي تعزز مناعته من خلال تحفيزها الجسم على إنتاج خلايا الدم البيضاء. والتي تعتبر خط الدفاع الأول للجسم ضد الجراثيم والفيروسات. كما يجب الحرص على احتواء غذاء الطفل على الفيتامينات والمعادن التي تحمي الجسم من الأمراض مثل أمراض القلب والسرطانات.

شاهد أيضًا: تطعيم كورونا والتخطيط للحمل هل يؤثر من هنا.

هل يجب أن ترضع الام المصابة بكورونا طفلها بعد الولادة مباشرة

هل يجب أن ترضع الام المصابة بكورونا طفلها بعد الولادة مباشرة
هل يجب أن ترضع الام المصابة بكورونا طفلها بعد الولادة مباشرة

يجب أن تتعامل الام المصابة بكورونا مع طفلها منذ اللحظات الأولى لولادته. وذلك من خلال حمله وملاصقة بشرتها ببشرته من أجل تحسين التحكم بدرجة حرارة جسمه. مما يحسن فرص بقائه على قيد الحياة. كما أن وضع الام لطفلها على صدرها سيسمح ببدء الرضاعة الطبيعية بشكل مبكر. حيث أن فوائد الرضاعة الطبيعية تفوق مخاطر انتقال فيروس كورونا للطفل.

اقرأ أيضًا: أسباب خمول الغدة الدرقية عند حديثي الولادة والرضع من هنا.

وفي ختام مقالنا عن الطريقة التي يجب أن تتعامل بها الام المصابة بكورونا مع طفلها لا بد من توعية جميع الأمهات بكافة الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا. وذلك بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية التي أوردناها في مقالنا هذا. مثل غسل اليدين لمدة لا تقل عن 20 ثانية أو تعقيمهما بمطهر يحتوي على 60% كحول. مما يساعد على الحد من انتقال المرض من الام لطفلها أو لباقي أفراد الأسرة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.