موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

3 خطوات لعلاج ارتفاع حرارة الطفل بعيدا عن المضادات الحيوية

3 steps to treat a child's fever away from antibiotics

يمكنك علاج ارتفاع حرارة الطفل من خلال ثلاث خطوات بسيطة في المنزل دون اللجوء إلى المضادات الحيوية. لأن الأمراض التي قد تصيب طفلك خلال مرحلة الطفولة كثيرة. ولا يمكن الاعتماد على المضادات الحيوية لشفائها كلها. لذلك سنقدم لك شرحًا بسيطًا عن ارتفاع حرارة الطفل وكيف يمكن علاجها لتتمكني من رعاية طفلك في المنزل بأمان.

عندما يبدأ نشاط طفلك ويبدأ باكتشاف العالم من حوله سيتلقى جسده الصغير معظم العوامل الممرضة المحيطة به. من جراثيم وفيروسات وطفيليات حتى، وعندها سيبدأ جهازه المناعي بالتصدي لتلك العوامل ليشكل مناعة ضدها ويزداد قوةً مع الزمن. وفي هذه الأثناء ستكونين بجانب طفلك تداعبين شعره لتتحسي حرارة جبينه التي ستكون مرتفعةً بفعل ما يحدث في جسمه من عراك. وهنا لا تخافي عزيزتي فطفلك سيتعلم كيف يتصدى لكل ما يؤذي جسده، لذلك كوني إلى جانبه وادعميه ليتمكن من المرح مجددًا.

أسباب الحمى عند الطفل

ارتفاع الحرارة المعروف بالحمى هو عرض يتجلى بزيادة درجة حرارة الجسم عن 38 درجة مئوية. والحمى أو ارتفاع حرارة الطفل دليل على حدوث خطب ما في جسده، وغالبًا ما يكون هذا الخطب حدث التهابي يتأهب كامل الجسد له. وقد تلاحظين أعراضًا أخرى مرافقة للحمى كالتعب والوهن أو أعراض هضمية كالإسهال أو الإقياء. ومن الممكن أن تلاحظي أعراضًا تنفسية كالسعال والعطاس وسيلان الأنف. وفي بعض المرات قد ترتفع حرارة طفلك بشكل كبير فتفكرين باستخدام مضاد حيوي لمساعدة طفلك في التحسن بأسرع وقت ممكن. لكن تريثي لأن هذا التصرف خاطئ وقد يضر بصحة وسلامة طفلك.

وذلك بسبب كون معظم الحالات التي تصيب طفلك عبارة عن عدوى فيروسية والمضادات الحيوية غير فعالة في علاجها. حيث يمكن لنزلات البرد أو الإنفلونزا أو التهاب الأمعاء الفيروسي أن يتسبب بارتفاع حرارة طفلك وهنا لن تساعده المضادات الحيوية في الشفاء. لذلك من المهم أن تعرفي سبب ارتفاع حرارة الطفل قبل أن تختاري العلاج لها. وهنا ننصحك بالابتعاد عن المضادات الحوية وتجربة طرق العلاج المنزلية التي سنذكرها في السطور القادمة. وفي حال لم يتحسن طفلك بهذه الوسائل وبقي منهكًا لفترة طويلة ولم تتحسن حرارته فيمكنك عندها طلب المساعدة الطبية.

شاهد أيضًا: متى تعتبر درجة حرارة الرضيع خطيرة.

علاج ارتفاع حرارة الطفل

يمكنك مساعدة طفلك بالتخلص من الحمى في المنزل دون استخدام المضادات الحيوية. حيث يمكن أن يؤدي استخدام المضادات الحيوية دون وصفة طبيبة إلى حدوث أضرار على صحة طفلك. لذلك في حال كان طفلك يعاني من الحمى جربي الخطوات التالية لعلاجها في المنزل:

  1. ساعدي طفلك بارتداء ملابس مريحة ودعيه يستلقي وينشغل بلعبة معينة أو بمشاهدة برامج الأطفال ليخف توتره. كما يجب أن تقدمي الماء والسوائل الساخنة والحساء له لتأمين السوائل والشوارد التي يحتاجها للوقاية من التجفاف.
  2. جربي استخدام الكمادات التي تستطيع تعديل حرارة طفلك.
  3. في حال لم يتحسن وضع طفلك عند تنفيذ الخطوات السابقة فيمكنك عندها تجريب خافضات الحرارة التي لا تحتاج وصفة طبية. اطلبي الدواء من الصيدلي والتزمي بأوقات إعطاء الدواء والجرعات التي وصفها لك الصيدلي للحفاظ على سلامة طفلك.

شاهد أيضًا: متى تعتبر درجة حرارة الرضيع مرتفعة.

علاج ارتفاع الحرارة بالكمادات

علاج ارتفاع الحرارة بالكمادات

بعد التأكد من أن طفلك يرتدي ملابس مريحة ومناسبة يمكنك بعدها استخدام الكمادات لعلاج ارتفاع حرارته. حيث تؤمن كمادات المياه وسيلة سهلة وبسيطة لتخفيض حرارة الطفل ومن المهم عند تطبيق كمادات المياه الانتباه إلى النقاط التالية:

  • استخدمي قطعة قماش قطنية للكمادات.
  • يجب أن تكون المياه المستخدمة في الكمادات معتدلة وليست باردة لأن ذلك سيضر بصحة طفلك.
  • ضعي الكمادات في منطقة الإبط أو الفخذ لأن هذه المناطق تسمح بالتبادل الحراري أكثر من منطقة الجبين. حيث تمر من هذه المناطق أوعية دموية كبيرة تسمح بتعديل حرارة الجسم من خلالها.
  • قومي بتبديل الكمادات بشكل دوري مع قياس حرارة طفلك بعد فترة للتحقق من حرارته.

شاهد أيضًا: كيفية قياس درجة حرارة حديثي الولادة.

خافضات الحرارة للأطفال

توجد بعض الخيارات التي يمكن أن تساعدك بخفض حرارة طفلك دون أن تحتاجي لاستخدام المضادات الحيوية. وتتوفر أدوية خافضة للحرارة مخصصة للأطفال يمكن شراؤها دون وصفة طبية. في حال لم تتحسن حالة طفلك بعد استعمال كمادات المياه يمكنك عندها طلب خافض حرارة مناسب من الصيدلية. لا تترددي باستشارة الصيدلي بشأن حالة طفلك لأنه يستطيع مساعدتك بانتقاء الدواء الأنسب لطفلك. كما أن سيرشدك للطريقة الصحيحة التي يمكنك استخدام الدواء بها وهذا سيضمن سلامة طفلك وفعالية الدواء بآن معًا. ومن أشهر الأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع حرارة الطفل:

  • الباراسيتامول: يعد الباراسيتامول من أكثر الأدوية المستخدمة لتسكين الألم وخفض الحرارة ويمكن الحصول عليه دون وصفة طبية. تتوفر عدة أشكال صيدلانية من البارسيتامول كالمضغوطات والشرابات والنقط الفموية ويمكنك طلب المساعدة من الصيدلي لاختيار الشكل الأفضل والأنسب لحالة وعمر طفلك. وهنا يجب التنويه إلى نقطة مهمة وهي أن البارسيتامول دواء آمن للأطفال ولكن هذا لا يعني تناوله بشكل عشوائي. لأن فرط جرعة الباراسيتامول قد تسبب سمية كبدية يمكن أن تكون غير قابلة للعكس أو قاتلة، لذلك لا بد من الالتزام بتعليمات استخدام الدواء.
  • الإيبوبروفن: الايبوبرفن مضاد التهاب لا ستيروئيدي وهو فعال في تسكين الألم وخفض الحرارة. ولكن يمكن أن يسبب بعض الآثار الجانبية لذلك من المهم الالتزام بتعليمات الطبيب أو الصيدلي حول استخدامه.

شاهد أيضًا: هل درجة حرارة الطفل 35 طبيعية.

محاذير استخدام المضادات الحيوية عند الأطفال

بعض الحالات الصحية قد تستدعي استخدام المضادات الحيوية لدى الأطفال، ولكن هذا الاستخدام يجب أن يكون بإشراف الطبيب حصرًا. ولا يمكن استخدام المضادات الحيوية دون وصفة طبية لأن ذلك قد يضر بصحة طفلك بشكل جدي. ومن أبرز أضرار الاستخدام العشوائي للمضادات الحيوية:

  • تطور سلالات جرثومية مقاومة للمضادات الحيوية مما ينعكس بشكل سلبي على حالة طفلك وعلى المجتمع بأسره.
  • حدوث آثار سلبية عند الطفل مثل الإسهال بسبب القضاء على البكتيريا النافعة الموجودة في جهاز الهضم.

أثناء نمو طفلك سيتعرض للعديد من الأمراض وسيتعلم جهازه المناعي مواجهتها شيئًا فشيئًا، ولذلك ادعمي نموه وصحته من خلال توفير الراحة والأمان له. وابتعدي عن الاستخدام العشوائي للمضادات الحيوية للحفاظ على صحة طفلك ومساعدته في تكوين مناعة سليمة.

شاهد أيضًا: درجة حرارة الطفل الطبيعية تحت الإبط.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.