موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل

Does breastfeeding milk cause bile to the baby

هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل؟ إن أسباب الصفراء عند حديثي الولادة عديدة، لكن هل يعقل أن يسبب حليب الرضاعة الطبيعية الذي يعتبر الغذاء الأفضل والأكثر صحة للأطفال الصفراء لهم؟

حقيقةً يواجه الأطفال حديثو الولادة الذين يرضعون رضاعةً طبيعيةً صعوبةً في التخلص من الصفراء أو اليرقان، ويؤدي هذا إلى ما يعرف بيرقان حليب الأم أو يرقان الرضاعة الطبيعية، وهما حالتان مختلفتان. حيث يحدث يرقان الرضاعة الطبيعية في الأسبوع الأول من حياة الطفل، حيث لم تعتد الأم والطفل بعد على الرضاعة الطبيعية. فلا يحصل الطفل على كميةٍ كافيةٍ من الحليب لخفض مستويات البيليروبين التي تسبب الصفراء. بينما يتعلق يرقان حليب الأم بحليب الرضاعة الطبيعية، لا بكمية الحليب. وهنا نعود إلى سؤالنا الأساسي، هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل؟ تجدون الإجابة في مقالنا التالي من موقع طلاب نت.

الصفراء عند حديثي الولادة

الصفراء أو اليرقان إحدى الأمراض الشائعة جدًا في مرحلة الطفولة، حيث يعاني 60% من الأطفال الناضجين، و80% من الخدج من هذه الحالة في الأسبوع الأول من حياتهم. ويعود سبب الصفراء إلى ارتفاع مستويات مادة البيليروبين في دم الطفل. وهي مادة ناتجة عن تحطم خلايا الدم الحمراء المسؤولة عن حمل الأوكسجين إلى خلايا الجسم الأخرى، مسببةً له اصفرار الجلد والعينين. وفي معظم الأحيان لا يسبب اليرقان أي مضاعفات، وتختفي الصفراء خلال فترةٍ قصيرةٍ دون علاج، فيما تستدعي بعض الحالات علاجًا طبيًا. ويتم تحديد ما إذا كان الطفل بحاجةٍ لعلاجٍ أو لا، بناءً على تشخيص الطبيب، من خلال اختبار مستويات البيليروبين في الدم.

شاهد أيضًا: أسباب مرض الصفراء عند حديثي الولادة وما هي طرق العلاج

هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل

هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل
هل حليب الرضاعة الطبيعية يسبب الصفراء للطفل

وجد الأطباء أن حليب الرضاعة الطبيعية بحد ذاته لا يسبب الصفراء للطفل، لكنه يؤدي لتفاقم اليرقان واستمراره مدةً أطول. ويعود السبب في ذلك إلى وجود أنزيماتٍ وبروتيناتٍ معينةٍ في حليب الثدي تُثبّط قدرة الكبد على تكسير ومعالجة مادة البيليروبين، مما يؤدي إلى إصابة الطفل بيرقان حليب الأم. وعلى الرغم من أن يرقان حليب الأم يستمر لفترةٍ طويلةٍ، إلا أنه من النادر جدًا أن يحدث مضاعفات خطرة، ما دام الطفل يتغذى بشكلٍ جيدٍ، وتتم مراقبة مستويات البيليروبين في دمه باستمرار.

علاج الصفراء التي يسببها حليب الرضاعة الطبيعية

هناك بعض التوصيات التي يمكن أن تساعد في علاج الصفراء التي يسببها حليب الرضاعة الطبيعية، إذا كانت مستويات البيليروبين ضمن النطاق الطبيعي، كما يلي:

  • زيادة الوجبات اليومية للطفل المصاب باليرقان، بإرضاعه 8-12 مرة يوميًا، لتعزيز حركة أمعاء الطفل للتخلص من البيليروبين.
  • كما تعد المُكمّلات المؤقتة كالحليب البشري، أو حليب الأطفال، من العلاجات الشائعة للصفراء التي يسببها حليب الرضاعة الطبيعية.
  • لكن إن وصلت مستويات البيليروبين إلى نسبٍ مرتفعةٍ، فقد يكون من الضروري وقف الرضاعة مؤقتًا واستخدام العلاج بالضوء. وفيه يتم تعريض الطفل ضمن سريرٍ أو حاضنةٍ لضوء من نوعٍ خاص، يساعد في تغيير البيليروبين لشكلٍ يتمكن فيه الكبد من التخلص منه.

شاهد أيضًا: أسباب ارتفاع هرمون الغدة الدرقية عند الأطفال وعلاجها

أسباب الصفراء عند حديثي الولادة

أسباب الصفراء عند حديثي الولادة
أسباب الصفراء عند حديثي الولادة

السبب الرئيسي للصفراء عند حديثي الولادة هو ارتفاع مستويات البيليروبين في دم الطفل، وعدم نمو الكبد بشكلٍ كافٍ للتخلص منه. وفيما يسبب حليب الرضاعة الطبيعية الصفراء للطفل، بسبب احتوائه على مواد تُثبّط من قدرة الكبد على التخلص من البيليروبين. هناك أيضًا العديد من المشاكل صحيّة التي تسبب اليرقان، والذي يُعرف باليرقان المرضي. ومن ضمن هذه المشاكل:

  • التهاب المسالك البولية.
  • خمول الغدة الدرقية.
  • اختلاف فصيلة الدم، عندما يكون للأم والطفل فصيلتا دمٍ مختلفتين، تختلطان خلال الحمل أو الولادة.
  • مرض الريسوس (انحلال الدم)، يحدث هذا المرض عندما يكون عامل ريسيسي الدم سلبيًا لدى الأم، بينما يكون إيجابيًا لدى الطفل.
  • انسداد في القناة الصفراوية (أو القنوات)، التي تنقل الصفراء عبر القنوات من الكبد إلى الأمعاء عند الحاجة لهضم الدهون. بالتالي يؤدي انسداد القنات الصفراوية إلى تراكم الصفراء في الكبد، وتراكم مادة البيليروبين في الدم، مسبّبًا اليرقان.
  • متلازمة كريغلر- نجار، وهو حالة وراثية نادرة يؤثر على الأنزيم المسؤول عن معالجة البيليروبين.
  •  كما يمكن أن يؤدي نقص الإنزيم الموروث (G6BD) إلى اليرقان.

شاهد أيضًا: علامات تأخر الطفل في النمو الجسدي والحركي والإدراكي

أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

أعراض الصفراء عند حديثي الولادة
أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

تعتمد أعراض الصفراء عند حديثي الولادة على السبب والشدّة، تشمل الأعراض الشائعة ليرقان حليب الأم واليرقان بشكلٍ عام، ما يلي:

  • اصفرار العينين.
  • اصفرار الجلد، الذي يبدو واضحًا جدًا في راحة اليدين وباطن القدمين.
  • النوم أكثر من المعتاد.
  • صعوبة في تغذية الطفل في بعض الحالات.
  • لون البول أصفر، حيث يجب أن يكون بول حديثي الولادة عديم اللون.
  • لون البراز شاحب، حيث أن يكون براز حديثي الولادة أصفر أو برتقالي اللون.

متى تختفي الصفراء عند الأطفال

يختفي اليرقان الخفيف عند معظم الأطفال عند بلوغهم من العمر 2-3 أسابيع، حيث يتخلص الجسم من البيليروبين الإضافي تلقائيًا. بالنسبة للأطفال الذين يرضعون رضاعةً طبيعيةً قد يستمر يرقان حليب الأم لوقتٍ أطول من ذلك، شهر أو أكثر. وذلك لأن الأطفال الذين يرضعون من الثدي لا يحصلون على الحليب الكافي في الأيام القليلة الأولى، لخفض مستويات البيليروبين. والسبب الآخر أن حليب الأم يحوي على بعض الأنزيمات التي تمنع الكبد من تكسير البيليروبين. مع ذلك لا يوصى بإيقاف الرضاعة الطبيعية إلا في حالاتٍ نادرةٍ تكون فيها مستويات البيليروبين مرتفعةً في الدم.

شاهد أيضًا: ما أسباب أنيميا الأطفال أعراض وطرق العلاج

ختامًا، وبعد الإجابة عن سؤال “هل يسبب حليب الرضاعة الطبيعية الصفراء للطفل”، نعيد التذكير بأن حليب الأم ليس بحد ذاته ما يسبب اليرقان. بل إن الأنزيمات التي يحتويها هي التي تمنع الكبد من تكسير البيليروبين، مما يؤدي إلى تراكمه في الدم. لكن ذلك لا يستدعي توقف الرضاعة الطبيعية ما زالت مستويات البيليروبين في الدم طبيعية، إذ أن فوائد حليب الأم تفوق أي مخاطر محتملة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.