موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

الرضاعة الطبيعية الآمنة أثناء جائحة كورونا كوفيد 19

Breastfeeding during the COVID-19 pandemic

تتساءل العديد من الأمهات عن الرضاعة الطبيعية الآمنة أثناء جائحة كورونا كوفيد 19، وتنبع هذه التساؤلات من خوف الأم وحرصها على طفلها الرضيع أثناء جائحة كورونا كوفيد 19 التي غزت العالم. مع العلم ثمة دراسات كثيرة تشجع الاستمرار بالرضاعة الطبيعية لاحتواء حليب الأم على جميع العناصر الغذائية التي تساعد الطفل على النمو بشكل صحيح. ونظرًا لأهمية هذا الموضوع وضرورة الإلمام بجوانبه ضمن ثقافة العديد من الأسر، سنتحدث في مقالنا اليوم على موقع طلاب نت عن الرضاعة الطبيعية الآمنة أثناء جائحة كورونا كوفيد 19 وإمكانية انتقال كوفيد 19 إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية، كما سنتعرف على الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كورونا ومدى آمان لقاح الكورونا للأم المرضعة ابقوا معنا.

الرضاعة الطبيعية الآمنة أثناء جائحة كورونا كوفيد 19

حتى الآن لا يوجد دليل على انتقال كوفيد 19 من خلال الرضاعة الطبيعية للطفل. وجميع الدراسات تؤكد على ضرورة الرضاعة الطبيعية للطفل لاحتواء حليب الأم على الأجسام المضادة التي تساعد الطفل على محاربة البكتيريا والفيروسات. كذلك تساعد الجهاز المناعي للطفل على مكافحة العدوى بفيروس كورونا كوفيد 19. كما يحوي حليب الأم على الفيتامينات والبروتينات وكذلك الدهون، أي جميع ما يحتاجه الطفل من عناصر غذائية لينمو بشكل سليم. كما تمنح الرضاعة الطبيعية حماية كبيرة للطفل من معظم الالتهابات والأمراض. بالإضافة إلى أن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر وفاة حديثي الولادة بشكل كبير. إذ يجب تغذية الأطفال الذين أعمارهم دون ستة أشهر بالرضاعة الطبيعية فقط. وبعد تجاوزهم عمر الستة أشهر يجب إدخال الطعام الصلب بالإضافة للرضاعة الطبيعية.

فالفوائد الصحية للرضاعة الطبيعية تمتد طوال الحياة بالإضافة إلى فوائدها لصحة الأمهات أيضًا، وينصح بالبدء بالرضاعة الطبيعية بعد الولادة بساعة واحدة. كما أن الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية تكون فرص إصابتهم بالأمراض، مثل أمراض الجهاز التنفسي قليلة مقارنة بالأطفال الذين يعتمدون على الحليب الصناعي. وبهذا تعتبر الرضاعة الطبيعية إجراءً وقائيًا للطفل السليم أو الطفل المعرض للخطر هو وأمه خلال جائحة كورونا كوفيد 19.

شاهد أيضًا: قواعد الرضاعة الطبيعية

هل ينتقل كوفيد 19 إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية

هل ينتقل كوفيد 19 إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية
هل ينتقل كوفيد 19 إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية

تنصح منظمة الصحة العالمية الأمهات المصابات بفيروس كورونا كوفيد 19 مواصلة عملية الرضاعة الطبيعية. لأن فيروس كوفيد 19 وفقًا للدراسات التي أجريت إلى الآن لا ينتقل من الأم المصابة إلى للطفل من خلال حليب الثدي. كما أن حليب الثدي يحتوي على نسب كبيرة من المركبات والأجسام المناعية المضادة، كذلك عند تعرض المرضعة للإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية يبدأ جسمها بإنتاج الأجسام المضادة. وأيضًا عند إصابة الأم بفيروس كورونا كوفيد 19 تتكون لديها أجسامًا مضادةً للفيروس. وهذه الأجسام تنتقل من الأم إلى الطفل خلال حليب الثدي، مما يعزز الجهاز المناعي للطفل. وبهذا تكون الرضاعة الطبيعية أفضل طريقة لمواجهة فيروس كورونا كوفيد 19.

شاهد أيضًا: نظام غذائي للمرضع لإدرار الحليب

نصائح عند إصابة المرضعة بفيروس كورونا

على الرغم من أن فيروس كورونا كوفيد 19 لا ينتقل عبر حليب الأم إلى الطفل، ولكنه قد ينتقل من خلال الرذاذ المتطاير أثناء الحديث أو السعال. ولذلك هناك بعض الأمور التي يجب القيام بها لمنع انتقال العدوى إلى الطفل، وهي:

  • غسيل اليدين جيدًا بالماء والصابون أو بمطهر يحوي على الكحول وخاصةً قبل لمس الطفل.
  • ارتداء الكمامة أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • استخدام مناديل ورقية عند العطاس أو السعال، والتخلص منها على الفور كذلك غسيل اليدين جيدًا بعدها.
  • تنظيف جميع الأسطح التي تلمسها الأم المصابة.
  • التقليل قدر الإمكان من الاتصال المباشر وجهًا لوجه مع الطفل.
  • في حال كانت الأم تشفط حليب الثدي باستخدام مضخة يجب غسل يديها جيدًا قبل لمس المضخة أو لمس زجاجات تجميع الحليب.

شاهد أيضًا: سلبيات الرضاعة الطبيعية للأم

هل لقاح كورونا آمن للأم المرضعة

الكثير من الأمهات المرضعات لديهن مخاوف من تلقي لقاح كورونا كوفيد 19. وذلك خوفًا من إلحاق الضرر بأطفالهن الذين يرضعون رضاعة طبيعية. كما أن مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها CDC ينصح بتلقي المرضعات للقاح كورونا كوفيد 19، فهو يعتبر آمن للأم والطفل في آن واحد. كما أوضح المركز أن النساء المرضعات اللواتي حصلن على لقاح Moderna أو pfizer، سيحوي حليب الثدي لديهن على أجسام مضادة تنتقل للطفل من خلال الرضاعة الطبيعية. وهذه الأجسام المضادة من شأنها أن تحمي الطفل من فيروس كورونا كوفيد 19. وأكد المركز أن لقاح كورونا mRNA لا يحتوي على الفيروس الحي، وبالتالي فهو آمن للأم والطفل.

كما أن هناك دراسة قام بها باحثون في جامعة كاليفورنيا مؤخرًا حول اختبار حليب الثدي لنساء مرضعات قبل وبعد تلقي لقاح كورونا الذي يعتمد على الريبي المرسال mRNA فلم يجدوا أي أثر له في حليب الأم. كما أكد الباحثون بأن الأمهات المرضعات الذين تلقوا لقاح كورونا mRNA يجب ألا يتوقفن عن الرضاعة الطبيعية. مؤكدين على أن الأجسام المضادة المتواجدة في المصل توفر الحماية للطفل من الفيروس.

الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كورونا

الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كورونا
الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كورونا

تنصح منظمة الصحة العالمية متابعة الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كوفيد 19 أو أي مرض آخر لأن حليب الأم يحوي على الأجسام المضادة التي تنتقل للطفل أثناء الرضاعة. مما يحسن نظام المناعة لدى الطفل ويساعده على مكافحة الالتهابات. كما تعتبر الرضاعة الطبيعة مصدرًا للأمان والراحة للطفل المريض. وبهذا فقد تفوق فوائد حليب الأم على مخاطر التوقف عن الرضاعة الطبيعية وخطر انتقال فيروس كورونا كوفيد 19.

وبهذا نكون وصلنا معكم لختام مقالنا اليوم التي تعرفنا فيه على الرضاعة الطبيعية الآمنة أثناء جائحة كورونا كوفيد 19. مع  إمكانية انتقال كوفيد 19 إلى الطفل عبر الرضاعة الطبيعية، وكذلك تعرفنا على الرضاعة الطبيعية للطفل المصاب بفيروس كورونا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.