موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

أعراض الحمل خارج الرحم ومتى تظهر

تواجه المرأة عند بداية حملها مخاوفًا كثيرةً، منها الحمل خارج الرحم، فتلجأ للبحث عن أعراض الحمل خارج الرحم، ومتى تظهر.
الحمل تعريفًا هو عبارة عن المدة الزمنية التي يحتاجها الجنين، لكي يتطور في جوف رحم الأم. ويستمر ذلك لمدة تسعة أشهر، أو أربعين أسبوعًا اعتبارًا من موعد آخر دورة شهرية. ومن الجدير بالذكر أنه بعد كل دورة شهرية يفرز واحد من المبيضين بويضة واحدة، ثم غالبًا ما تكون في اليوم الرابع عشر، وهذه العملية تسمى بالإباضة. لاحقًا تتلقح البويضة في الثلث الأول من القناة الناقلة للبيوض، وتدعى بعد هذه العملية بالبويضة الملقحة، أو البويضة المخصبة. هنا تبدأ رحلة البويضة للذهاب إلى الرحم لتستقر في مكانٍ ما فيه، لكن عن بعض النساء يمكن أن يكون الحمل لديهن هاجرًا (خارج الرحم). لكن لا تزيد هذه النسبة عن اثنان بالمئة من الحمول. وإذا كنتِ عزيزتي القارئة من المهتمات بمعرفة أعراض الحمل خارج الرحم وموعد ظهورها، ما عليكِ إلا أن تتابعي مقالنا هذا.

شاهد أيضًا: كيف أعرف أن الحمل خارج الرحم.

أعراض الحمل خارج الرحم ومتى تظهر

تظهر أعراض الحمل خارج الرحم بعد إطلاق البويضة من المبيض واتحادها مع أحد الحيوانات المنوية في قناة فالوب. التي تتجه في حالات الحمل الطبيعية إلى الرحم وتلتصق بجداره عن طريق الأهداب. أما في حالة الحمل الهاجر، أو ما يسمى بالحمل خارج الرحم تلتصق هذه البويضة في البطانة الداخلية لقناة فالوب على الأغلب. كما ويمكن أن تلتصق في عنق الرحم، أو داخل المبيض في نسبٍ نادرةٍ للغاية، الأمر الذي يؤدي لحدوث الحمل خارج الرحم، وفي الغالب ينتهي هذا الحمل بالإجهاض بعد أيامٍ قليلةٍ للغاية. وفي نسبٍ أقل ينمو هذا الحمل في قناة فالوب الضيقة التي ما تلبث أن تتسبب في ظهور أعراض مختلفة، كالنزيف، وهنا يجب استشارة الطبيب فورًا لتجنب حصول أي أضرار أخرى.

وبشكلٍ عام تظهر أعراض الحمل الهاجر (خارج الرحم) عادةً بعد الأسبوع السادس من حدوث الحمل، أي بعد غياب الدورة الشهرية لمدة أسبوعين تقريبًا. كما يمكن أن يستمر الحمل خارج الرحم لمدة شهرين ونصف بدون الشعور بأي أعراضٍ تذكر.
ومن الجدير بالذكر أنه تختلف الأعراض التي تظهر على الحامل تبعًا لمكان انغراس البويضة الملقحة. ويوجد للحمل خارج الرحم نوعين من الأعراض التي تشعر بها المرأة الحامل وهي كالتالي:

 أعراض مبكرة للحمل خارج الرحم

تظهر في المراحل الأولية للحمل خارج الرحم، وتتراوح حدتها من الطفيفة، إلى المتوسطة، وتشمل الأعراض التالية:

  • حدوث نزيف مهبلي طفيف على شكل تنقيط، أو يمكن أن يكون بدرجة سيولة مرتفعة ويتميز بلونه البني.
  • آلام في مناطق مختلفة من الجسم، كالجسم، والعنق، والكتف.
  • الإحساس بتقلصاتٍ وآلامٍ حادةٍ في البطن، وعلى الأغلب تكون هذه التقلصات في جهةٍ واحدةٍ من الجسم. كما أنها تظهر بشكلٍ مفاجئٍ، أو بشكلٍ تدريجي.
  • الشعور بالانزعاج عند التبول.
  • الشعور بالدوار.
  • الغثيان والتقيؤ، خاصةً في الفترة الصباحية.

شاهد أيضًا: نزول دم بني في الشهر الثاني من الحمل.

الأعراض الطارئة للحمل خارج الرحم

يمكن أن يحصل في المراحل المتقدمة للحمل خارج الرحم حدوث تمزق في قناة فالوب التي ينغرس فيها الجنين على الأغلب. ويجب في هذه الحالة الاستعانة بطبيب بشكلٍ فوري، ومن أبرز الأعراض التي تشير إلى حدوث تمزق بهذه القناة ما يلي:

  • الشعور بآلام في منطقة الشرج، أو برغبة شديدة للذهاب إلى الحمام وإخراج الفضلات بالرغم من عدم وجود أي فضلات.
  • شحوب في لون البشرة.
  • الشعور بدوارٍ مترافقٍ مع بعض الآلام المفاجئة والتي تتباين من المتوسطة، إلى الحادة.
  • في حالة انفجار وتمزق قناة فالوب، يخرج الدم ويتجمع بالقرب من المريء، وهي المنطق التي تمر منها أعصاب تصل إلى الكتف، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث آلام في الكتف.
  • في حالة وجود نزيف داخلي يحدث انخفاض في ضغط الدم، وضعفٍ عام، وشعورٍ بالغثيان.

شاهد أيضًا: هل يظهر الحمل خارج الرحم في تحليل الدم.

هل يظهر الحمل خارج الرحم في التحليل المنزلي

بشكلٍ عام عند حدوث الحمل بالحالة الطبيعية يزداد مستوى هرمون الحمل (هرمون الغدد المشيمية البشرية HCG). وينتج هذا الهرمون من البويضة الملقحة بعد انغراسها في جدار الرحم. كما يوجد العديد من الطرق التي تشير إلى وجود حمل. فالتحليل المنزلي للحمل هو تحليل حساس جدًا لهرمون الحمل. وعندما تكون نتيجة التحليل المنزلي سلبية، ثم لم يكن هناك أي علامات سريرية للحمل. لا يوجد أي حاجة لإجراء فحوصات أخرى، أما إذا كانت نتيجة التحليل إيجابية مع عدم وجود كيس حمل داخل الرحم، ووجود علامات سريرية أخرى تدل على وجود حمل خارج الرحم. عندها يطلب الطبيب المعالج تصويرًا للحوض باستخدام الأمواج فوق الصوتية. وبذلك نستنتج أن التحليل المنزلي يكشف فقط عن زيادة هرمون الحمل التي تشير إلى حدوث حمل.

شاهد أيضًا: حساب نوع الجنين بالأرقام.

كم يستمر الحمل خارج الرحم

يمكن أن يبقى الجنين في حالة الحمل خارج الرحم لعدة أسابيع، لكن لا يمكن له أن ينجو في النهاية نظرًا لضيق المكان الذي انغرس فيه. بالإضافة إلى عدم قدرة الأنسجة الموجودة خارج الرحم على تأمين احتياجات الجنين من الدعم، أو الدم اللازمين لبقائه على قيد الحياة. الأمر الذي يؤدي لتمزق الهيكل الحاوي على الجنين بعد حوالي 6 إلى 16 أسبوعًا. ومن الجدير بالذكر أنه عند تمزق الحمل خارج الرحم يمكن أن يكون النزيف شديدًا لدرجة أنه قد يودي بحياة الأم الحامل. لكن في حال معالجة الحمل خارج الرحم مبكرًا وقبل أن يحدث تمزقًا فيه، يمكن المحافظة على حياة الأم.

أخيرًا وبعد أن بينّا لكم أعراض الحمل خارج الرحم ومتى تظهر، نذكركِ عزيزتي القارئة بأنه إذا شعرتِ بأحد الأعراض السابقة عليكِ استشارة الطبيب بشكلٍ فوري للاطمئنان على صحة الجنين ووجوده في المكان الصحيح.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.