موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

كيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع

يحدث القيء عند الأطفال الرضع نتيجة التقلصات التي تحدث في المعدة، والتي تنتج عنها ارتجاع جزء كبير من الطعام المتواجد داخل المعدة، باتجاه المريء فيخرج الطعام من فم الطفل. كما يعتبر القيء أحد الأمور الشائعة، ويمثل جزءًا من الأمراض التي قد تصيب الأطفال الرضع. ما أسباب القيء المتكرر عند الرضع؟ وكيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع؟ وغيرها من التساؤلات التي تنبع من مخاوف كثيرة بين الأمهات، ويزداد القلق عندما تحمل العائلة طفلها الأول بين ذراعيها ويعانون من ذلك للمرة الأولى، ونظرًا لأهمية هذا الموضوع وضرورة الإلمام بجوانبه، سنسلط الضوء في مقالنا هذا على أسباب القيء المتكرر عند الرضع وكيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع وما هي علامات القيء التي تدعو للقلق.

أسباب القيء المتكرر عند الرضع

هناك عدة أسباب للقيء المتكرر أهمها:

  • زيادة الرضعات وكثرة إرضاع الطفل، ونلاحظ ذلك من زيادة وزن الطفل.
  • الارتجاع من المعدة إلى المريء.
  • ابتلاع الكثير من الهواء، بسبب كثرة تحريك الرضيع خلال الرضاعة، أو تمزق حلمة الرضاعة الصناعية، وعدم ملائمة حجمها لعمر الطفل.
  • ضيق صمام البواب في المعدة، ويكون التقيؤ في هذه الحالة قذفيًا لمسافة بعيدة عن فم الطفل.
  • التحسس من الحليب أو بروتين الحليب، ويصاحبه طفح جلدي أو اختناق.
  • التحسس من طعام ما، وقد يحدث القيء عند تناول أطعمة معينة كالبيض المسلوق.
  • أمراض الجهاز التنفسي.

اقرأ أيضًا: متى يرى الرضيع

كيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع

كيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع
كيف تتعاملين مع القيء المتكرر عند الأطفال الرضع

في حال إصابة الطفل بالتقيؤ يجب القيام ببعض الإجراءات الهامة وتتمثل في الآتي:

  • إبقاء جسم الطفل رطبًا: عندما يتقيأ الطفل باستمرار، فإنه يفقد السوائل المهمة في الجسم، ومن الضروري تعويضها حتى لا يصاب الطفل بالجفاف. ويجب استشارة الطبيب إن كان من الممكن إعطاء الطفل الماء، وما هي البدائل المناسبة لترطيب جسمه.
  • مساعدة الطفل على النوم: إن وضعية نوم الطفل ستساعد في تهدئته وتخفف حاجته للتقيؤ، حيث تفرغ المعدة إلى الأمعاء. وبالتالي فإن نوم الطفل بعد التقيؤ سيقلل من شعوره بآلام المعدة، و يقلل من بكائه الشديد الذي يؤدي للتقيؤ المستمر.
  • إيقاف مسببات التقيؤ: إذا لاحظت الأم أن رضيعها يتقيأ بعد كل مرة يتناول فيها الحليب، فهذا يعني تحسسه من مركبات الحليب، ويجب استبداله بحليب آخر مناسب. وينطبق هذا على الأطعمة لأن التقيؤ يمكن أن يكون بسبب إصابة الطفل بحساسية الغذاء، وعدم تحمل معدة الطفل له في هذه المرحلة.
  • التوقف عن إعطاء الطفل أي أطعمة صلبة خلال 24 ساعة بعد التقيؤ.
  • الطفل الرضيع كثير التقيؤ، ولكنه سعيد ومرتاح لا يحتاج لأي علاج، فحالته تتحسن خلال أشهر.
  • الاهتمام بتجشؤ الطفل بعد الرضاعة حتى لا يتعرض للقيء.
  • الاهتمام بالجلسة الصحيحة عند الرضاعة بأن تكون رأس الطفل مرفوعة عن جسده.
  • تنظيم فترات الرضاعة لإراحة المعدة، وتحفيزها على الهضم والتقليل من فرص تراكم الطعام.

اقرأ أيضًا: وصفات طعام للأطفال بعمر السنة

علامات القيء عند الرضع التي لا تدعو للقلق

هذه بعض العلامات التي تظهر على الطفل الرضيع بعد تقيؤه ولا تدعو للقلق:

  • الشعور بأن الطفل سعيد ويلعب ويركل بقدميه كالعادة.
  • الشعور بأن الطفل طبيعي وغير منزعج.
  • الطفل ينمو ويزداد وزنه بشكل طبيعي.
  • لا يشكو الطفل من السعال أو ضيق التنفس بعد التقيؤ.

ومن الجدير بالذكر أن ظهور هذه الأعراض على الطفل الرضيع المصاب بالقيء، ولا يتطلب أي علاج فأكثر حالات التقيؤ البسيط هذه تتحسن خلال 6 أشهر.

علامات القيء المتكرر عند الرضع التي تدعو للقلق

إذا ظهرت على الطفل العلامات التالية بعد التقيؤ، فحالة الطفل تدعو للقلق. ومن بين هذه العلامات:

  • تكرر القيء مع كل رضعة وبكميات كبيرة، فقد يكون بسبب الارتجاع أو حساسية الحليب.
  • إذا كان الإسهال والجفاف يصاحبان القيء: حيث يعد الجفاف أكثر الأسباب التي تدعو للقلق في حالات التقيؤ، ويعني فقدان الجسم للكثير من الماء بشكل يزيد عن الحد الطبيعي.
  • عندما يبكي الطفل الرضيع كثيرًا بعد التقيؤ، فيكون يشعر بحرقان أسفل المريء.
  • عندما يصاحب القيء حالات سعال وصفير، بالإضافة إلى التهاب الرئة وارتفاع درجات الحرارة.
  • ظهور دم في القيء.
  • ظهور مادة صفراء أو خضراء في القيء.
  • توقف البراز وحدوث انتفاخ في بطن الطفل لمدة 24 ساعة.
  • عدم زيادة وزن الرضيع بالمستويات المناسبة لسنه.
  • التقيؤ بقوة حيث ينقذف القيء من فمه.
  • رفض الرضاعة.

علاج القيء المتكرر عند الأطفال الرضع

يتوقف علاج القيء المتكرر عند الأطفال الرضع على السبب الذي يؤدي لحدوث القيء، وفق التالي:

  • حالات التقيؤ عند الرضع بسبب كثرة رضاعة الطفل تعالج بتنظيم رضعات الطفل وإرضاعه مرة كل 3 _ 4 ساعات.
  • حالات التقيؤ عند الطفل الرضيع ولكنه سعيد ومرتاح، لا تحتاج لأي علاج وتتحسن خلال 6 أشهر.
  • التقيؤ المتكرر والمستمر عند الرضيع المصاب بترجيع الحليب يعالج حسب درجة الترجيع، ويعطى حليبًا خاصًا ضد ارتجاع الحليب.
  • التقيؤ بسبب ضيق صمام البواب في المعدة يحتاج للجراحة.

اقرأ ايضًا: أطعمة تسبب الحساسية

طرق الوقاية من القيء المستمر عند الرضع

يمكن تقليل فرص إصابة الطفل بالتقيؤ من خلال بعض الطرق وهي:

  • احملي طفلك بعد الرضعة مباشرةً بوضعية الوقوف أو نصف الجلوس، وربتي بلطف على ظهر الرضيع لمدة ربع ساعة حتى يتمكن من التجشؤ، ويخرج أي هواء زائد داخل بطنه خلال الرضاعة.
  • لا تضغطي على بطن الطفل بعد الرضاعة مباشرةً ولا تضعي له حزامًا.
  • اختيار النظام الغذائي المناسب له: يمكنك إعطاء طفلك إذا كان يتناول الحليب الصناعي، نوعًا خاصًا ضد الارتجاع (حليب AR).
  • إذا كان عمر طفلك 5 شهور أو أكثر أضيفي بعض الأطعمة للحليب الصناعي، بحيث يصبح قوامه أكثر تماسكًا مثل السيريلاك.
  • تهدئة الطفل في حالة البكاء: إن بكاء الطفل المستمر سيزيد من احتمالية إصابته بالتقيؤ، ولذلك على الأم أن تبحث عن أسباب بكائه وكيفية تهدئته.

ختامًا نود أن نذكرك عزيزتي بضرورة استشارة الطبيب في حال كان يعاني رضيعك من القيء المتكرر مترافق مع أعراض أخرى، فهو الأقدر على مساعدتك ومساعدة رضيعك بكل دقة وموضوعية.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.