موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

علامات زيادة وزن الرضيع

ما هي علامات زيادة وزن الرضيع؟ ما هي المخاطر المحتملة للبدانة على الطفل؟ هل تعتبر كل زيادة وزن هي مؤشر على البدانة لدى الطفل الصغير؟ كيف يزيد وزن الطفل بشكل طبيعي خلال الأشهر الأولى من حياة الرضيع؟ كما نعلم أن وجنات الأطفال الممتلئة والأفخاذ المكتنزة تجعلنا نعشق الأطفال أكثر ونسارع إلى تقبيلهم واللعب معهم بكل سعادة وفرح. لكن عزيزتي الأم ليست كل زيادة في وزن الرضيع طبيعية، كما أنها لا تعتبر حالة مرضية مؤكدة أيضًا. لذلك سنوضح لك في هذا المقال علامات زيادة وزن الرضيع، مع عرض القيم الطبيعية لوزن الأطفال عند الولادة وخلال المرحلة الأولى من الحياة. نتمنى أن تحصلي على الفائدة الكاملة والإجابات الوافية بين سطور مقالنا هذا.
مع العلم أن وزن الطفل يختلف بشكل كبير حسب وراثة الأهل، وهي العامل الأهم، بالإضافة إلى عوامل أخرى سنذكرها أيضًا.

علامات زيادة وزن الرضيع

إن زيادة نسبة الدهون مرتبطة بارتفاع السعرات الحرارية في الجسم. على سبيل المثال، يصبح وزن الطفل فوق المعدل المحدد له. كما تظهر الثنيات الجلدية الثخينة على الأذرع من الأعلى وأسفل الكتفين ومنطقة البطن والفخذين. على الرغم من ذلك، لا يعتمد الأطباء على وجودها كثيرًا بل على سماكتها وقياسها. مع العلم أن الخدود الممتلئة والوجه البدري الكبير لا يوجهنا إلى وجود بدانة لدى الطفل، فهذا يعود إلى بالوراثة ونمط التغذية والوزن عند الولادة.

بالإضافة لذلك، يمكن أن نلاحظ عند زيادة وزن الرضيع فوق الحد الطبيعي، تأخر الزحف ثم الجلوس ثم الوقوف والمشي لديه. أي أنه يصل إلى كل مرحلة من مراحل التطور الروحي الحركي بوقت متأخر عن أقرانه الطبيعين. كما يتراجع نموه الجسدي والعقلي والنفسي والسلوكي.

ما هي العلاقة بين مؤشر كتلة الجسم BMI وزيادة وزن الرضيع

صرحت العديد من الدراسات الطبية أن الطفل حديث الولادة ينمو بشكل سريع خلال الأشهر الثلاثة الأولى، ويتغير شكل جسده وطبيعته الفيزيولوجية أيضًا.

خلال هذه الفترة من حياة الرضيع والتي تسمى (فترة الرضاعة)، سيحدد طبيب الأطفال الخاص بطفلك مدى طبيعة تطور النمو لدى طفلك، وذلك باستخدام رسوم بيانية تظهر الوزن بالنسبة إلى الطول. كما سيحسب الطبيب مؤشر كتلة جسم طفلك (BMI). بالإضافة لذلك، سيستخدم الرسوم البيانية لمتابعة ومراقبة نمو طفلك ومقارنته مع غيره من أقرانه من نفس الجنس والعمر.
بالاعتماد على الأسس الطبية ومبادئ علم التغذية والنمو في طب الأطفال، وباستخدام الرسوم البيانية ومخططات النمو والتطور الطبيعي الخاصة بهم، صرحت المنظمات والدراسات بالقانون التالي (يعتبر الطفل بدينًا عندما تكون نسبة وزنه بالنسبة لطوله أكبر أو يساوي 95 بالمئة).
على الرغم من أن الرضيع في وقت مبكر من حياته (خلال الأشهر الأولى من فترة الرضاعة) قد يكون بدينًا، أي تتجاوز النسبة 95 بالمئة بشكل طبيعي. إلا أن نموه يبدأ بالتباطؤ وينقص وزنه تدريجيًا حتى يصل إلى مجال الوزن الطبيعي.

ما هو الوزن الطبيعي للرضيع عند ولادته

ينمو الطفل حديث الولادة بسرعة كبيرة، وخاصة في عامهم الأول. عند الولادة، يبلغ متوسط ​​وزن الطفل الذكر حوالي 7 أرطال و6 أونصات (3.3 كيلو غرام). بينما يصل متوسط ​​وزن البنات الإناث عند الولادة إلى 7 أرطال و2 أونصة (3.2 كيلو غرام). إلا أن الكثير من الأطفال الأصحاء يولدون أخف وزنًا أو أثقل من هذا الوزن، ويكون وضعهم الصحي طبيعيًا.

علامات زيادة وزن الرضيع
علامات زيادة وزن الرضيع

كيف يزيد وزن الرضيع خلال الفترة الأولى من حياته

يمكن أن تساعد مخططات الوزن الخاصة بالأطفال، بمعرفة النسبة المئوية الطبيعية ومجال النمو المسموح للطفل الصغير. هذا لا يعني بالضرورة أن وزن الطفل الذي يقيس أكثر أو أقل من النسبة الطبيعية، أن تكون حالته مرضية. إن هذا مرتبط بعوامل عديدة، ومنها (العوامل الوراثية، ونمط التغذية، ووزن الطفل عند الولادة). كما يميل الأطفال الذكور إلى أن يكونوا أكثر وزنًا من الإناث، لذا فإن الرسم البياني عادة يقسم حسب جنس الجنين. سنذكر بعض البنود التي توضح الفرق بين متوسط وزن الذكر والأنثى في الأشهر الأولى بعد الولادة:

  • يبلغ متوسط وزن الطفل الذكر في الشهر الأول حوالي (4.5 كيلو غرام)، بينما يبلغ وزن الأنثى حوالي (4.2 كيلو غرام).
  • في عمر الشهرين يصبح وزن الذكر (5.6 كيلو غرام)، بينما الأنثى يصبح (5.1 كيلو غرام).
  • في الشهر الثالث، يصبح وزن الطفل الذكر حوالي (6.4 كيلو غرام)، أما الأنثى فيصبح (5.8 كيلو غرام).
  • أما في الشهر الرابع، يصل وزن الذكر إلى (7 كيلو غرام)، أما وزن الأنثى فيصل وزنها إلى (6.4 كيلو غرام).
  • يبلغ وزن الطفل الذكر حوالي (7.5 كيلو غرام) في الشهر الخامس، بينما يبلغ وزن الأنثى حوالي (6.9 كيلو غرام).
  • أما عن الشهر السادس، يصل وزن الذكر إلى (7.9 كيلو غرام) ويصل وزن الأنثى إلى (7.3 كيلو غرام).

ما هي العوامل التي تؤثر على زيادة وزن الرضيع

يتحدد وزن حديثي الولادة بعدة عوامل. وتشمل ما يلي:

  • علم الوراثة ووزن الوالدين.
  • زيادة طول فترة الحمل.
  • التغذية الصحية أثناء فترة الحمل.
  • نمط حياة صحي أثناء فترة الحمل والابتعاد عن التدخين أو الكحوليات أو تناول العقاقير المخدرة.
  • الظروف الصحية للأم والحالات المرضية التي تؤثر بشكل سلبي على صحة الجنين ووزنه، مثل: السكري، وأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، والسمنة.
  • عدد الأجنة في الحمل نفسه، حيث يمكن أن يؤثر العدد على وزن الأطفال عند الولادة.

ما هي المخاطر الصحية لزيادة الوزن على الرضيع

تؤدي زيادة الوزن والسمنة لدى الرضع والأطفال الصغار إلى مخاطر صحية فورية (في مراحل الطفولة المبكرة) أو بعيدة المدى (في مرحلة الشباب المتأخرة). سنذكر مجموعة من أهم هذه الاختلاطات:

  • الإصابة بالداء السكري من النوع (2).
  • مشاكل في الجهاز التنفسي كالربو.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • اضطرابات عاطفية ونفسية وسلوكية أيضًا.
  • اضطرابات النوم والأكل.
  • مشاكل هرمونية لدى الأنثى.

عادة يخزن الأطفال الدهون الزائدة تحت الجلد، وهم بحاجة إليها. ذلك لأن أجسامهم ودماغهم في طور النمو، وتحتاج إلى مزيد من الطاقة. على الرغم من هذا، يجب الاهتمام بغذاء الطفل خلال المرحلة الأولى من حياته والاعتماد على الرضاعة الطبيعية من ثدي الأم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.