موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل يمكن استخدام مضاد حيوي مع الرضاعة الطبيعية بأمان

Is it safe to use an antibiotic while breastfeeding

لا أحد يعرف متى يمرض، قد تمرضين أحيانًا أثناء الرضاعة الطبيعية، وتضطري لتناول الأدوية. في حال وصف لك طبيبك مضادًا حيويًا مع الرضاعة الطبيعية، قد تكونين قلقة بشأن سلامته. وقد تتساءلين هل ينتقل الدواء إلى حليب الثدي؟ وعندما يحصل ذلك، لا يكون الأمر سهلاً على الإطلاق، لأن المرض مع المسؤولية كأم لطفل رضيع قد يتعبك، وفي حين لا تتطلب جميع الأمراض أو الالتهابات استعمال المضادات الحيوية، فبعضها فقط يحتاج ذلك، بما فيها التهابات الأذنين أو الجيوب الأنفية أو خراج اللثة أو حتى التهابات القنوات اللبنية، وغيرها من الحالات التي تتطلب استخدم الصاد الحيوي.

هل يمكن استخدام مضاد حيوي مع الرضاعة الطبيعية بأمان

"هل

في أغلب الحالات، المضادات الحيوية مأمونة مع الرضاعة الطبيعية لكِ ولطفلك. وبحسب الأكاديمية الأمريكية لطب الطفل أن المضادات الحيوية واحدة من أكثر الأدوية انتشاراً التي تعطى للأمهات المرضعات، وجميعها تصل إلى حليب الثدي نوعًا ما، وتقول الأكاديمية أنه إذا كان من الممكن إعطاء المضاد الحيوي بشكل مباشر إلى الأطفال الرضع وحتى الخدج منهم فمن الآمن أن تأخذه الأم أيضاً في أثناء الرضاعة الطبيعية، بالأخص أن نسبة المضاد الحيوي التي توجد في الدم تكون أعلى من تلك التي تصل لحليب الثدي بكثير. وهذا يحصل مع معظم الأدوية، أي أن النسبة التي تصل للطفل عبر الرضاعة قليلة جداً، ولا تشكل أي مخاطر على أغلب الأطفال. ولكن يجب أن يكون المضاد الحيوي الذي يعطى آمن على طفلكِ، لذلك عادةً ما يصف الأطباء بعض المضادات الحيوية الآمنة لفترة الرضاعة.

اقرأ أيضاً: متى تتوقف الحامل عن الرضاعة

المضادات الحيوية الآمنة مع الرضاعة الطبيعية

الدواء الآمن مع الرضاعة الطبيعية
المضادات الحيوية الآمنة مع الرضاعة الطبيعية

أغلب الأوقات يصف الطبيب الصادات الحيوية الآمنة، اعتمادًا على حالتكِ الصحية وعمر الرضيع ووزنه وصحته بشكل عام. ويوجد الكثير من المضادات الحيوية الآمنة بشكل عام للمرضعات وهي:

  • البنسلين، ويتضمن الأموكسيسيلين والأمبيسلين.
  • السيفالوسبورينات، مثل: السيف ليكسين.
  • الأزيثرومايسين، مثل: الزيثروماكس.
  • السيفاكلور.
  • السيفوروكسيم.
  • الفيلوسيف (السيفرادين).
  • الكلاريثروميسين.
  • الأموكسيسيلين+ حمض الكلاف لونيك (الأوغمنتين).
  • الفلوكلوكساسيللين + الأمبيسلين.
  • الإريثروميسين.
  • الفلوكلوكساسيللين.
  • التريميثوبريم.
  • الفلوكونازول (ديفلوكان)، وهو لا يعد مضادًّا حيويًّا، بل مضادًا للميكروبات شائع الاستخدام لعلاج الالتهابات الفطرية.

إذا كنتِ ستأخذين مضادًّا حيويًّا آخر غير مذكور، فيجب استشارة إلى الطبيب قبل تناوله.

اقرأ أيضاً: مدة الرضاعة الطبيعية بالدقائق

متى يزول مفعول الدواء من حليب الأم

متى يزول مفعول الدواء من حليب الأم
متى يزول مفعول الدواء من حليب الأم

لا يُوجد زمن معين يزول فيه مفعول الدواء من حليب الأم، لأن الأمر يعتمد على نوع الدواء الموصوف هل هو دواء آمن أو غير آمن، ولا يجب بكافة الأحوال إيقافه إلا بعد إتمام الجرعة التي وصفها الطبيب، حتى لو شعرتِ بتحسن حالتك الصحية.

وكما سبق ذكره فإن معظم المضادات الحيوية مأمونة، لذا فإن رضيعك لن يتعرض لأي مشكلة. أما إذا شعرت بالقلق المتزايد على صحة رضيعك، فيمكنكِ قبل أخذ المضاد الحيوي شفط كمية من حليب الثدي، وحفظها في الثلاجة، وتقديمها لرضيعك. ويمكنكِ حفظ الحليب في الثلاجة لفترة تصل لأربعة أيام. وبشكل عام فقد يحتاج الأمر مدة زمنية تتراوح بين ثلاثة وأربعة أيام حتى يزول أثر المضاد الحيوي من جسمك تمامًا، وبالتالي يزول من حليب الثدي.

اقرأ أيضاً: أفضل مضاد حساسية آمن في الرضاعة

آثار المضادات الحيوية أثناء الرضاعة الطبيعية

يمكن أن تسبب بعض الصادات الحيوية الآمنة الآثار الجانبية لك لطفلك مثل:

  • اضطراب المعدة والانزعاج عند الأطفال: قد تلاحظي أن طفلك يعاني من اضطراب في المعدة بعد تناولك المضادات الحيوية، يكون هذا بسبب أن المضادات الحيوية قد تقتل البكتيريا “الجيدة” في أمعاء رضيعك. ضعي في اعتبارك أن هذا الأمر عادة ما يكون لفترة قصيرة وغير مضر. عليك أيضاً أن تعلمي أن حليب الثدي مفيد لصحة أمعاء رضيعك، لذلك من الهام الاستمرار في إرضاع طفلك. ويمكنك إعطاء طفلك دواء البروبيوتيك لعلاج هذه الاضطرابات، ولكن من المهم استشارة الطبيب قبل القيام بذلك.
  • مرض القلاع: يمكن للمضادات الحيوية أن تخفض عدد البكتيريا الجيدة في جسدك والتي تعمل على الحفاظ على الكائنات الحية الدقيقة الأخرى تحت السيطرة. وهو ما يسبب بدوره إضاضبتك ورضيعك بمرض القلاع، وهو مرض فطري عادة ما تسببه خمائر فطرية المعروفة بالمبيضات البيضاء. وعادة ما يتضمن علاج مرض القلاع الأدوية المضادة للفطور لكل من الأمهات والرضع. لكن الوقاية هي الأصح إذا كنت تتناولين مضادًا حيويًا، ينصح بأخذ بروبيوتيك للحفاظ على بكتيريا الأمعاء المفيدة متوازنة.

اقرأ أيضاً: هل يحدث حمل أثناء الرضاعة وعدم نزول الدم

تناول دواء غير آمن للرضاعة

يوجد بعض أنواع الصادات الحيوية الآمنة الموصوفة من الطبيب والمناسبة للمرأة المرضعة. ولكن إذا انتهى بك الحال إلى أخذ دواء غير آمن لرضيعك، فحاولي ألا تقلقي كثيرًا، أحيانًا يكون أخذ مضاد حيوي ممنوع خلال الرضاعة أمرًا هاماً لصحتك، ويجب ألا تشعري بالذنب إذا كان هذا هو الحال حيث يحتاج طفلك إليك بكامل صحتك أكثر من أي شيء آخر، لذا افعلي ما يلزم للبقاء بصحة جيدة.

إذا كنت لا تستطيعين إرضاع طفلك رضاعة طبيعية أثناء أخذ المضاد الحيوي، فتأكدي من شفط حليب الثدي وتفريغه وفقًا لجدول منتظم للمحافظة على إمدادات الحليب. وبالطبع تأكدي من تغذية رضيعك بوسائل تغذية بديلة أثناء ذلك، ويجب أن تكوني قادرة على استئناف عملية الرضاعة الطبيعية بمجرد أن يتخلص جسدك من آثار المضاد الحيوي.

ختامًا عزيزتي، استخدام مضاد حيوي مع الرضاعة الطبيعية أمر لا يمثل أي خطورة على صحة طفلك الرضيع أو صحتك، ولكن لا يجب أن تتناوليه من تلقاء نفسك دون الرجوع لطبيبك، فهناك حالات خاصة ليس من المأمون تناول المضادات خلالها. واحرصي على تناول ما يكفي من الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك لتعويض البكتيريا الجيدة في الأمعاء والتي قد يقضي عليها المضاد الحيوي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.