موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

مخاطر الإكثار من التونة على الأطفال

?What are the harms of tuna for children

مخاطر الإكثار من التونة على الأطفال سؤالٌ كثُر طرحه في الآونة الأخيرة، فالطفل الصغير يعشق تناول الوجبات السريعة والطعام المعلب. وتعتبر التونة من أكثر المعلبات المفضلة لدى الطفل، ولكن الأمهات في خوفٍ دائمٍ من أضرار كثرةِ تناولها. وخاصةً عناد الأطفال المتعلق بهذه الأمور، ورفضهم لتناول الطعام الصحي. ومن هذا المنطلق تبدأ الأم بعملية البحث حول هذه الأطعمة وإيجابياتها ومساوئها، في محاولةٍ منها لاختيار أفضل الأطعمة لطفلها. ولكثرة الأطعمة المعلبة تخصصنا في هذا المقال بالتحدث عن التونة. ما هي فوائدها؟ وما هي أضرار الإفراط من التونة على للأولاد؟ وما هو العمر المثالي للبدء بتناول التونة؟

مخاطر الإكثار من التونة على الأطفال

مخاطر الإكثار من التونة على الأطفال
مخاطر الإكثار من التونة على الأطفال

التونة نوع من أنواع السمك، وتعد من الأطعمة اللذيذة والمفيدة. ولكن كما نعرف جميعًا فإن أكثرنا من أي شيء فإننا سنتضرر منه أكثر مما سيفيدنا. ولذلك فإنه بالرغم من الفوائد الكثيرة التي تتمتع بها أسماك التونة، إلا أن الإفراط في تناولها يتسبب بمخاطر نحن بغنى عنها. وبالأخص على الأولاد، فسمكة التونة تحتوي على كمية من مادة الزئبق المعروفة بسمّيتها. وتنتج هذه المادة كأي ملوث آخر من المصانع وغيرها من النشاطات البشرية الملوثة للكرة الأرضية والكائنات الحية. وعندما تصبح هذه المادة جزءًا لا يتجزأ من المياه، تمتصها الأسماك وتتراكم داخلها.

وتؤثر هذه المادة بشكل كبير على الطفل الصغير في حال تناول ما يسبب نقلها إلى جسده بكثرة، وخاصة على دماغه؛ فقد يصل الأمر إلى الشلل الدماغي. ولذلك تُمنع المرأة الحامل من تناول التونة أثناء فترة الحمل، لئلا يصل الزئبق إلى الجنين ويتراكم في دماغه؛ فيؤثر في قدرته على التعلم. كما يفضل تقليل تناول التونة بشكل كبير حتى بعد ولادة المرأة، نظرًا لاحتمالية انتقال الزئبق للطفل الرضيع عبر الرضاعة من ثدي الأم.

وتحتوي التونة المعلبة على كمية عالية من الصوديوم Na الذي تؤدي يادة كميته إلى ارتفاع في ضغط الدم، والذي بدوره قد يؤدي إلى الإصابة بأزمة قلبية. ولم نذكر أيضًا مساوئ العلبة المعبأ فيها التونة. فجميعنا نعلم أن هذه العلب يضاف إليها مواد حافظة وكثرة تعرض الإنسان لهذه المواد ينجم عنها أمراض خطيرة.

وزيادةً على ما ذكرناه لا يمكن أن ننسى أن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من تحسس ناتج عن تناول السمك. لذا يفضل مراقبة الطفل الصغير والتأكد من عدم حساسيته منه. وتظهر الحساسية على شكل احمرار في الجلد مع الحكة، أو الإصابة بالعطاس والسعال. بالإضافة إلى الشعور بالإعياء والصداع. وقد تصل إلى إصابة الشخص بالربو.

فوائد التونة على الأطفال

بالرغم من أضرار الإفراط من التونة فلا يمكن إنكار إيجابياتها. فالتونة كغيرها من الأسماك مصدر لأحماض الأوميجا 3 والغنية عن التعريف بفوائدها وأهميتها للجسم. عوضًا عما أثبتته الدراسات الأخيرة بأن هذه الأحماض مفيدة لمرض السكر فهي تعدّل من مستوى السكر في الدم، وتساعد أيضًا في مقاومة الربو.

بالإضافة إلى احتوائها على كمية وفيرة من البروتينات الهامة لنمو عظام الطفل، والفيتامينات التي يحتاجها الصغير. فهي تحتوي على فيتامين B12، الذي يزيد من الكريات الحمراء في الدم مما يقلل من فقره. والذي يفيد بدوره بتقليل خطر الإصابة بالأزمات القلبية أو الأمراض المتعلقة بالقلب.

بالإضافة إلى احتوائها على فيتامينات أخرى هامة كفيتامين B6 وفيتامين A وفيتامين D. فالزيت الموجود مع التونة المعلبة له فوائد عظيمة، فهو يقلل من احتمالية الإصابة بالزهايمر في المستقبل البعيد. كما ويساعد على الحفاظ على عضلة القلب سليمة، ويحفز إنتاج الكولاجين في الجسم.

السن المناسب لتناول التونة

السن المناسب لتناول التونة
السن المناسب لتناول التونة

من الأفضل عدم إطعام طفلك التونة المعلبة قبل عمر الستة أشهر، وخاصةً أنه في بداية تعوّد معدته على الأطعمة العادية. وتجنبي أيضًا اختيار الأطعمة القاسية أو التي يصعب على الصغير استساغتها. كما ويجدر بكِ الانتباه والحذر في كل مرة تقدمين فيها صنفًا معينًا للطفل. فالخوف يكمن في أن تكون لديه حساسية ضد بعض الأصناف ومن ضمنها الأسماك.

وفيما يخص التونة فمن الأفضل ألا تقدميها له قبل أن يتم عامه الأول، وإياكِ وتقديمها نيئة دون طهي كالسوشي مثلًا. والمعلبة في بلادنا هي الخيار الأمثل فالتونة الطازجة ليست متوفرة فيها. وإياكِ والإكثار من تقديم التونة لطفلك فمرة واحدة في الأسبوع الواحد تكفي وللأسباب ذاتها التي ذكرناها سابقًا. ولكن بعد تجاوز الطفل عامه الأول يعتبر في السن المناسب لتناول التونة.

 طرق تقديم طبق التونة للأطفال

طالما أن هناك أطعمة محببة للطفل فلابد وأن هناك أطعمة أخرى غير محببة. وإذا افترضنا أن التونة ليست من الأصناف المفضلة للطفل، فبإمكانكِ تقديم التونة المعلبة لطفلك بطريقة جميلة وجذابة فطريقة عمل التونة للأطفال تلعب دور هام في ترغيبه ليتناول التونة.

  • فمثلًا يمكنكِ تقديم التونة المعلبة كما هي دون إضافات فقط مع الزيت والليمون.
  • تستطيعين خلطها مع الخضراوات كالبندورة والبقدونس والخس، وتقديمها كنوع من أنواع السلطات. ويمكن أيضًا خلط التونة مع الحمص وإضافة الحامض والزيت.
  • أو ربما يمكنكِ تجربة البرغر، كل ما عليكِ فعله هو استبدال اللحم بالتونة المعلبة. سيكون هذا غداءً لذيذًا لطفلكِ.
  • هل سبق وزرتي المطبخ الإيطالي؟ حسنًا إليكِ فرصة عظيمة للتعامل معه، فالمطبخ الإيطالي يتفنن بتقديم التونة بأفضل شكل. فيضع التونة مع بعض الجبن ضمن الطماطم أي يحشوها، ويقدمها إلى الطفل. تعرف وصفات السمك هذه بالأفضل والألذ لدى الأطفال.

يعتبر الطعام بشكل عام الأساس في حياة الإنسان، وصحة الإنسان تكمن في معدته وما يدخل إليها من أطعمة. لذا يجب الانتباه إلى ما يفيد وما يضر، وعلى الأخص فيما يتعلق بالطفل الصغير؛ فالعقل السليم في الجسد السليم، والحفاظ على الطفل واجب كل أم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.