موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل الرضاعة الصناعية مضرة

Is breastfeeding harmful

هل الرضاعة الصناعية مضرة من الأسئلة المطروقة بكثرة على محركات البحث. بداية وقبل كل شيء تعتبر الرضاعة الصناعية بديلًا عن الرضاعة الطبيعية، حيث يمكن أن تتعرض الأم لبعض الحالات المرضية التي تحرمها من إرضاع ابنها. وهناك العديد من شركات الحليب الصناعي التي تحرص على تركيب حليب مشابه لحليب الأم من حيث العناصر الغذائية، والمعادن، والبروتينات، والسكريات، فأي نقص فيها قد يسبب اضطرابات خطيرة لدى الطفل وخلل في النمو والتطور لديه. وانطلاقًا من ذلك ينبغي على الأم أن تختار الحليب المناسب لعمر طفلها حرصًا على صحته وسلامته. وسنجيب في هذا المقال عن سؤال هل الرضاعة الصناعية مضرة وما أهم فوائدها وقواعدها، تابعوا معنا.

هل الرضاعة الصناعية مضرة

هل الرضاعة الصناعية مضرة

إن الرضاعة الصناعية غير مضرة إطلاقًا بل على العكس، فإنها تساعد على تغذية الطفل وتزويده بالعناصر الغذائية الضرورية لنموه وتطوره، ولكن هناك بعض التصرفات الخاطئة التي قد تقوم بها الأم، وتعود بالضرر على طفلها كانتقاء النوع غير المناسب للعمر. ومن النقاط السلبية المتعلقة بهذه الرضاعة نذكر:

  • شيوع الاضطرابات الهضمية كعسر الهضم، والإسهال، والغثيان، والإقياء.
  • ارتفاع احتمال حدوث الحساسية الغذائية التي تتظاهر بالإقياء، والطفح الجلدي.
  • براز صلب كريه الرائحة.
  • شيوع المغص والألم البطني عند أطفال الرضاعة الصناعية، حيث تتجمع الغازات في أمعاء الطفل. فيكون الطفل دائم البكاء وسيء المزاج في غالبية الأوقات.
  • خلل في ارتباط الطفل العاطفي بأمه، حيث تعتبر الرضاعة الطبيعية مهمة جدًا في توطيد العلاقات العاطفية بين الأم وولدها.
  • عدم قدرة الأهل على تحمل كلفتها فقد أصبحت الأسعار غالية جدًا، مما يؤثر على الوضع الاقتصادي والاجتماعي للأسرة.

اقرأ أيضًا: كل ما عليك معرفته حول الحليب الصناعي وتأثيره على الأطفال الرضع

فوائد الرضاعة الصناعية

فوائد الرضاعة الصناعية

تعود الرضاعة الصناعية بالعديد من الفوائد على الأم وولدها، ونذكر منها:

  • مساعدة الأم على الحصول على قسط كافي من الراحة، فالرضاعة الطبيعية تتعب الأم وتصرف طاقتها.
  • تأمين قسط كافي من النوم، حيث تعاني الأم من نقص في ساعات النوم بسبب بكاء طفلها المستمر ومزاجه العكر، وخاصةً خلال الأسابيع التالية للولادة.
  • تمكّن الأم المصابة بأمراض مزمنة من الالتزام بالأدوية دون القلق من انتقالها للطفل وتأثيرها عليه.
  • معرفة مقدار الحليب الذي يتناوله الطفل وزيادة الكمية بشكل متناسب مع زيادة عمر الطفل.

اقرأ أيضًا: تأثير الرضاعة الصناعية على تأخر النطق عند الأطفال هل تأثر الرضاعة على نطق الطفل

الحالات التي تستدعي اللجوء للرضاعة الصناعية

هناك العديد من الحالات التي تستدعي اللجوء للرضاعة الصناعية، والتي يمكن حلًا نافعًا، مما يوضح وجهًا آخر للتساؤل هل الرضاعة الصناعية مضرة:

  • ولادة توأم: تعتبر الرضاعة الصناعية ضرورية لمساعدة الأم على تغذية التوأم، فذلك قد يؤمن قسط من الراحة لها، كما قد يكون حليب الأم غير كافي لتغذية الطفلين معًا.
  • اكتئاب ما بعد الولادة: يعتبر اكتئاب ما بعد الولادة من الاضطرابات النفسية الشائعة التالية لفترة الولادة. فتمر الأم بحالة شعورية سيئة، وقد تؤذي نفسها أو طفلها. وهنا يجب فصل الأم عن الطفل والاعتماد على الحليب الصناعي.
  • عدم احتواء الأم على حليب كافي: قد تواجه الأم بعض الحالات المرضية المترافقة مع نقص إنتاج الحليب في الثدي. وهنا ينبغي الاعتماد على الحليب الصناعي ريثما تُشفى الأم وتصبح قادرة على تغذية رضيعها.
  • الحساسية الغذائية: تُعرف الحساسية الغذائية بأنها حالة مناعية تصيب الطفل، فيبدي جسمه ردة جسم عند تناول الحليب. وهنا لا بد من تناول أصناف معينة من الحليب الصناعي لتجنب حالات التحسس الممكنة.
  • إصابة الأم ببعض الأمراض: هناك بعض الحالات المرضية التي قد تصيب الأم وتمنعها من تغذية ولدها كبعض أنواع الالتهابات التي تحمل خطر انتقال العدوى للطفل. كما يجب على الأم المصابة بالأمراض المزمنة أن تحذر من انتقال المواد الدوائية من جسمها إلى جسم طفلها عن طريق حليب الثدي.

اقرأ أيضًا: كثرة الرضاعة الصناعية لحديثي الولادة

نصائح متعلقة بالرضاعة الصناعية

بعد التعرف على إجابة سؤال هل الرضاعة الصناعية مضرة، لا بد من استعراض بعض النصائح المهمة المتعلقة بالرضاعة الصناعية الصحيحة، والتي يجب على كل أم أن تعلمها حرصًا على سلامة ولدها وصحته، ومن هذه النصائح نذكر:

  • تنظيف زجاجات الحليب وتعقيمها بعد كل استعمال، ويجب على الأم أن تستعمل مواد معقمة معينة غير مضرة للطفل ولا تؤثر عليه.
  • الالتزام بمواعيد تغذية الطفل وكمية الحليب المناسبة لكل عمر، حيث تزداد حاجات الطفل مع تقدمه بالعمر، وبالتالي ينبغي على الأم أن تراعي هذه النقطة.
  • الحرص على اختيار نوع الحليب المناسب لعمر الطفل، حيث تتغير حاجاته ومتطلباته من المواد الغذائية والفيتامينات مع تقدم سنه.
  • استخدام مضخة الثدي لتفريغ الحليب المتراكم في ثدي الأم التي لا ترضع ولدها، ويمكن وضع هذا الحليب الطبيعي في زجاجة وإطعامه للطفل.
  • عدم الإفراط في إطعام الطفل الصغير، إذ تمتلك التغذية المبالغ فيها تأثيرات سلبية كثيرة، وتسبب مغصًا الرضيع وتراكم الغازات في جهازه الهضمي.

اقرأ أيضًا: نصائح للجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية

أنواع الحليب الصناعي

هناك عدة أصناف للحليب الصناعي فهناك عدد كبير من الشركات التي تنتج أصناف متنوعة من الحليب، ومن هذه الأنواع نذكر:

  • بروجرس جولد.
  • سيميلاك أدفانس.
  • هيرو بيبي.
  • حليب نان.
  • ابتاميل.
  • بيبي لاك.
  • بيبي جونيور.
  • سيليا إكسبرت.

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال هل الرضاعة الصناعية مضرة، كما تم التطرق إلى فوائد الرضاعة الصناعية والحالات التي تستدعي اللجوء إليها. وأخيرًا تم ذكر بعض النصائح المتعلقة بالرضاعة الصناعية الصحيحة. فطفلك أمانة في عنقك عزيزتي الأم ومن واجبك أن تبحثي عن أفضل الخيارات بالنسبة له.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.