موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

أضرار الحبة السوداء على الأطفال

The harm of Black Seed on children

ما أضرار الحبة السوداء على الأطفال؟ وهل الحبة السوداء ترفع المناعة للأطفال؟ العديد من الأسئلة التي تتعلّق بالحبة السوداء، والتي تعرف أيضًا بحبة البركة، سنجيب عنها ضمن المقال التالي من موقع طلاب نت.

استخدمت الحبة السوداء منذ عقود في تحسين نكهة الطعام، وإزالة رائحة الفم الكريهة. قبل أن تشتهر بفوائدها العلاجية العديدة، حيث استخدمت في علاج الأمراض المختلفة، التي تصيب الجهاز الهضمي، والتنفسي، والتناسلي. مع ذلك، يقلق الآباء عندنا يتعلّق الأمر بتقديم حبة البركة للأطفال، رغم فوائدها الصحيّة الكثيرة. وهذا ليس غريبًا، فمختلف الأعشاب الطبية بما في ذلك الحبة السوداء، قد لا تُناسب بعض الأطفال، أوقد تسبُب العديد من الأضرار، إذا ما استخدمت بشكلٍ غير صحيح. انطلاقًا من هذا المبدأ، سنوضّح فيما يلي أضرار الحبة السوداء على الأطفال، كما سنتطرّق إلى فوائدها الكثيرة، التي لا يمكن تجاهلها.

شاهد أيضًا: فوائد حبة البركة لأطفال التوحد

أضرار الحبة السوداء على الأطفال

أضرار الحبة السوداء على الأطفال
أضرار الحبة السوداء على الأطفال

إنّ إعطاء الحبة السوداء آمن للأطفال، طالما كانت الكمية مدروسة. مع ذلك، هناك بعض أضرار الحبة السوداء على الأطفال التي يجب الانتباه إليها، وهي:

  • يمكن أن يسبّب زيت الحبة السوداء ردود فعلٍ تحسسيّةٍ تظهر عادةً على الجلد والتنفس.
  • قد يؤدي الإفراط في تناول بذور أو زيت الحبة السوداء إلى التهاب الجلد التماسي، وهو عدوى جلدية تؤدّي إلى التهاب الجلد وانتشار البثور.
  • لاحظت بعض الدراسات التي اختبرت الحبة السوداء مع خليطٍ عشبي، أنّ القليل من الأطفال عانوا من الإمساك والنعاس وفقدان الشهيّة.
  • قد تتفاعل الحبة السوداء مع بعض الأدوية، لذا إن كان الطفل يخضع لعلاجٍ ما، فيجب إخبار الطبيب، قبل إعطاءه حبة البركة.

شاهد أيضًا: ما فوائد حبة البركة للرضع

هل الحبة السوداء ترفع المناعة للأطفال

أجل، فبذور الحبة السوداء غنيّةٌ بفيتامين C، أحد مضادات الأكسدة القوية التي تساعد في الحد من نشاط الجذور الحرة المسؤولة عن العديد من الأمراض. بالإضافة لذلك تحتوي حبة البركة على مزيجٍ من مضادات الأكسدة ومكونات مضادات الميكروبات، والزيوت المضادة الالتهابات، التي تخفّف من مخاطر الإصابة بالإنفلونزا، والسعال، ونزلات البرد. وبالتالي فإن الحبة السوداء ترفع المناعة للأطفال، وتحافظ على صحتهم العامة.

فوائد حبة البركة للأطفال

إضافةً إلى تقوية المناعة، هناك العديد من فوائد حبة البركة للأطفال، وهي تتمثّل بما يلي:

  • علاج الإمساك: إذ أثبتت حبة البركة فعاليتها في علاج العديد من اضطرابات الجهاز الهضمي، بما في ذلك الإمساك. فهي تعزّز حركة الأمعاء، وتخفّف من البراز، ممّا يسهّل التبرّز على الطفل، ويخفّف من آلام الإمساك.
  • التخفيف من المغص: خاصّةً عند الأطفال الرضع الذين يعانون من المغص بشكلٍ دائمٍ، بسبب تطوّر الجهاز الهضمي. حيث تساعد خصائص حبة البركة على تخفيف هذه التقلّصات، وتقليل انتفاخ البطن أحد الأعراض الشائعة المرافقة للمغص.
  • تقوية العظام: فبذور حبة البركة غنيّة بالمغنيزيوم والفوسفور، وهي معادن ضرورية تساعد في نمو عظام الأطفال، كما تبطئ عمليات الخلايا المدمّرة للعظام.
  • التخفيف من مشاكل الجهاز التنفسي: تعدّ حبة البركة فعّالةً جدًا في التخفيف من مشاكل الجهاز التنفسي. فهي غنيّة بالسينول، وهو زيتٌ أساسي يحافظ على نظافة المسارات الأنفية. ويخفّف من أعراض التهاب القصبات الهوائية والسعال والربو.
  • تعزيز وظائف المخ: يساعد استهلاك بذور حبة البركة بانتظام في تعزيز إمداد الدماغ بالدم المؤكسَج العني بالعناصر الغذائية. كما تحتوي بذور الحبة على البوتاسيوم، الذي يزيد من النشاط الكهربائي للدماغ، وبالتالي يساعد في عمل الدماغ بشكلٍ سليم.

شاهد أيضًا: الحبة السوداء للاطفال

طرق تقديم حبة البركة للأطفال

طرق تقديم حبة البركة للأطفال
طرق تقديم حبة البركة للأطفال

يمكن إدخال الحبة السوداء كمادةٍ منكهةٍ إلى أطعمة الأطفال الذين يتناولون أطعمةً صلبةً. أو يمكن تقديم حبة البركة للأطفال بإحدى الطرق الآتية:

  • ماء حبة البركة: يمكن إعطاء ملعقة صغيرةٍ أو اثنتين من ماء حبة البركة إلى الأطفال. والذي يتمّ تحضيره بنقع ملعقةٍ صغيرةٍ من بذور حبة البركة في كوبٍ من الماء طوال الليل، وفي اليوم التالي، يصفّى الماء من البذور، ويمكن تقديم ملعقةٍ صغيرةٍ منه أو أكثر إلى الطفل، وفقًا لإرشادات الطبيب.
  • شاي حبة البركة: الذي يتمّ إعداده بغلي وعاءٍ من الماء على نارٍ متوسطةٍ، حتّى تغلي. من ثمّ تضاف بذور حبة البركة، وتطفأ النار، وتترك البذور منقوعةً لمدة 15-20 دقيقة. بعد ذلك تتمّ تصفية الشاي في كوبٍ حتى يبرد.

شاهد أيضًا: كيفية استخدام حبة البركة لتقوية المناعة للأطفال

احتياطات عند تقديم حبة البركة للأطفال

إضافةً إلى أضرار الحبة السوداء على الأطفال، هناك العديد من الاحتياطات التي يجب أخذها بعين الاعتبار، عند تقديم حبة البركة للأطفال:

  • لتجنّب إصابة الطفل بالحساسيّة، يمكن البدء بتقديم كميةٍ صغيرةٍ من الحبة السوداء، ثمّ الانتظار لفترةٍ من الزمن، للتحقّق من ظهور علامات الحساسيّة كالتهاب الجلد أو الطفح الجلدي أو ضيق التنفس. إذا بدا كل شيء على ما يرام، يمكن الاستمرار بتقديم حبة البركة للطفل.
  • في حال أظهر الطفل أي علامةٍ من أعراض الحساسية تجاه الحبة السوداء، فيجب التوقف عن إعطاءه له على الفور.
  • عند تحضير شاي الحبة السوداء، يجب ألّا تكون درجة حرارة عاليةً جدًا، لأنّ هذا يمكن أن يؤدي إلى تبخر مضادات الأكسدة في البذور، وضياع فائدتها. بدلًا من ذلك، يمكن تحضير الشاي على نارٍ هادئةٍ، بحيث يغلي تدريجيًا.
  • رغم أنّ بذور حبة السوداء آمنةٌ للطفل، إلّا أنه قد يختنق بها أثناء البلع. لذا يُفضّل تقديم ماء أو شاي حبة البركة للأطفال عوضًا عن تقديم البذور.

في نهاية المطاف، لا يمكن تجاهل أضرار الحبة السوداء على الأطفال، مهما كثُرت فوائدها الصحيّة. ومن الأفضل قبل تقديمها للطفلِ الحصول على استشارة الطبيب، خاصةً إن كان الطفل يخضع لعلاج ٍ بالأدوية، أو كان لدى أحد أفراد العائلة حساسيّة تجاه بعض أنواع الحبوب أو الأطعمة التي تنتمي إلى فصيلة حبة البركة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.