موقع طلاب نت .. نسيج إبداعي هو الأول من نوعه في عالم الإنترنت .. يحاك بأيد طلاب العلم .

هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل

Does breastfeeding prevent pregnancy?

هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل عبارة غالبًا ما تتردد في ذهن النساء اللاتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية. بالأخص خلال فترة توقف الدورة الشهرية التي تلي فترة النفاس، ويُطلق على هذه الفترة الرضاعة النظيفة. بالعموم، تجعلك الرضاعة الطبيعية أقل قدرة على الحمل، وتمنع حدوث الدورة الشهرية لمدة حتى عام كامل بعد الولادة. على الرغم من هذا لا يمكن اعتبار الرضاعة الطبيعية وسيلة كافية لمنع الحمل، لأنك قد تفاجئين بحدوث التبويض، فيحدث الحمل قبل أن تدركي ذلك، ولا تلاحظي الأمر إلا عبر ظهور أعراض الحمل مع الرضاعة. وبالتالي لابد من استخدام وسائل أخرى لمنع الحمل، وبعض الطرق لإدرار الحليب وإطالة فترة الرضاعة.

هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل

هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل؟
هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل؟

إذا كنتِ ترضعين مولودك رضاعة طبيعية، وعلى مدار 24 ساعة؛ فإن الدورة الشهرية لن تعود مرة أخرى بعد الولادة قبل مرور ستة أشهر على الأقل. وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمون الحليب (البرولاكتين)، الذي يجعل جسدك وكأنه في حالة حمل مستمرة. وبمعنى آخر، يقلل هذا الهرمون من الخصوبة والإباضة.

قد تؤدي الرضاعة الطبيعية إلى منع الحمل لفترة ستة أشهر فقط، وتنقص فاعلية هذه الطريقة كلما اعتمد مولودك على الطعام العادي. ولكن الاعتماد على الرضاعة الطبيعية فقط كطريقة لمنع الحمل، يُعد فكرة غير مستحبة وغير مكفولة على الإطلاق. بل يجب استخدام وسيلة من وسائل منع الحمل الأخرى كالحبوب أو اللولب أو الواقي الذكري على سبيل المثال. حيث تؤدي الرضاعة الطبيعية إلى تأخير عودة الدورة الشهرية، ومع ذلك، فالإباضة تحدث قبل أول دورة شهرية، ما يعني وجود احتمال للحمل أثناء إرضاعك لطفلك، دون أن تلاحظي ذلك ودون أن تنزل دورتك الشهرية.

اقرأ أيضاً: سلبيات الرضاعة الطبيعية للأم

أعراض الحمل مع الرضاعة

من أشهر أعراض الحمل مع الرضاعة:

  • التهاب حلمة الثدي مع الإحساس بألم واحتقان فيه خلال الرضاعة، بشكل مماثل لألم انتفاخ الثدي عند بداية الحمل.
  • إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة خلال فترة الرضاعة، وحدث أن غابت لفترة أكثر من العادة، عليكِ القيام باختبار حمل لمعرفة السبب.
  • الإحساس الدائم بالدوخة والغثيان والتعب عند بذل أقل مجهود.
  • الرغبة في النوم لساعات أكثر من العادة.
  • زيادة أو نقصان الشهية للطعام.
  • كثرة التبول خاصةً أثناء الليل.
  • الصداع الدائم وتقلبات مزاج مزعجة.
  • ربما يحصل أن يرفض مولودك الرضاعة ويبدأ في البكاء عند وضعه على صدرك، نتيجة تغير مذاق الحليب خلال الحمل، وذلك ينعكس بالطبع على طفلك.

على العموم إجراء اختبار الحمل البسيط أو اختبار الحمل من خلال تحليل الدم، هو الدليل النهائي على حصول الحمل، أو أن ما تشعرين به بسبب أمراض أخرى.

هل هناك أضرار من الرضاعة في أثناء الحمل

بشكل عام، يكون استمرار الرضاعة الطبيعية آمنًا خلال حمل جديد، طالما كنتِ على حذر وتتبعين نظامًا غذائيًّا صحيًّا تكثرين من شرب السوائل. لكن يوجد تحذير هام، وهو أن الرضاعة الطبيعية يمكن أن تسبب تقلصات خفيفة في الرحم. وعلى الرغم من أن هذه التقلصات لا تسبب القلق خلال الحمل الطبيعي، فيمكن لطبيبك أن يطلب منكِ الامتناع عن الرضاعة الطبيعية خلال مدة الحمل، إذا كنتي تملكين تاريخ من الولادات المبكرة، أو كان هناك ألم في الرحم أو حتى نزيف.

بالإضافة إلى ذلك، جهزي نفسك لتبدلات سيشعر بها طفلك أثناء الرضاعة. فعلى الرغم من أن حليبك لا يزال سليمًا وآمنًا من ناحية القيمة الغذائية خلال فترة الحمل، لكن محتوى حليب الثدي يتبدل خلال الحمل، مما قد يغير من المذاق. وبالإضافة إلى أنه من الوارد جدًّا أن ينخفض إنتاج الحليب مع تقدم مرحلة الحمل، وهذه الأسباب يمكن أن تؤدي بالطفل إلى أن يُفطم بشكل تلقائي قبل ولادة الطفل الجديد.

اقرأ أيضاً: قواعد الرضاعة الطبيعية

كيفية زيادة مدة الرضاعة دون دخول الدورة الشهرية

كيفية زيادة مدة الرضاعة دون دخول الدورة الشهرية
كيفية زيادة مدة الرضاعة دون دخول الدورة الشهرية

قد تواجه المرأة الكثير من المشاكل أثناء الرضاعة بعد الدورة الشهرية، لأن طعم الحليب سيتغير خلال الدورة الشهرية. لكن شكل الحلمتين لن يتغير بل يظهر بشكل بارز خلال فترة الحيض، وينخفض ​​إنتاج الحليب بشكل ملحوظ خلال هذه الفترة. لذلك لإطالة مدة الرضاعة دون دخول الدورة الشهرية يمكنك اتباع ما يلي:

  • إرضاع الطفل رضاعة طبيعية بنسبة 100% في اليوم، لأن ذلك يزيد من هرمون الحليب (البرولاكتين) في الدم ويمنع الإباضة.
  • تكرار الإرضاع ليلاً. إذ أثبتت عدة دراسات أن الرضاعة خلال الليل أفضل بكثير للمرأة حتى لو كانت مجهدة، لأنها تطيل مدة عودة الدورة الشهرية بعد الولادة.

إجراءات الحمل أثناء الرضاعة

تمنع الرضاعة الطبيعية الحمل نوعًا ما. لكن إذا حدث الحمل خلال فترة الرضاعة يجب تحضير وتجهيز بعض الأشياء للتخلص من هذه المدة وضمان مروها على طفلك الرضيع بسلام. ومنها:

  • محاولة تقبل هذه الفكرة أن حصلت.
  • التخلص من الاضطرابات المزاجية لما لها من تأثير على طفلك والجنين.
  • تجهيز بعض المشروبات والحليب الصناعي لأن طفلك سوف يرفض الرضاعة لتغير طعم الحليب.
  • الاهتمام بنوعية الطعام بشكل كبير والتغذية السليمة لأنك في هذه الحالة تقومين بالرضاعة وتغذية جنين آخر.
  • من الممكن أن ينخفض إنتاج الحليب نتيجة اضطرابات في الهرمونات.

نصائح وطرق لإدرار حليب الأم

لتكون الرضاعة جيدة وتمثل وسيلة فعالة وصحيحة لمنع الحمل يجب أن تكون كمية الحليب المنتجة من قبل الأم كبيرة وكافية للطفل في اليوم الواحد. وحتى يتحقق هذا عليك التقيد ببعض طرق إدرار الحليب التالية:

  • تناول العصائر والمشروبات بشكل كبير.
  • تناول الفواكه والخضروات الطازجة.
  • النوم بشكل جيد ولساعات طويلة.
  • التزام الراحة وعدم بذل أي جهد.
  • ارتداء حمالات صدر قطنية خفيفة واسعة.
  • تجنب تناول أي أدوية أو علاجات طبية تؤثر على الهرمونات والغدد اللبنية.

وبذلك نكون قد وضحنا لكم هل الرضاعة الطبيعية تمنع الحمل مع بعض النصائح التي تساعدك على إدرار الحليب، لنؤكد على أهمية الرضاعة الطبيعية لصحة الطفل وتغذيته السليمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.